السبت ٢٣ آذار (مارس) ٢٠١٩
بقلم عبد العزيز الشراكي

ابْتَعَدْنا كَثيرًا وَلمْ نَفْتَرِقْ


ابْتَعَدْنا كَثيرًا وَلمْ نَفْتَرِقْ
فالمسافاتُ
ليْستْ كما تدَّعي
والحواجزُ
ليْستْ كما تختلِقْ
مُنْذُ أحْببْتُ
والرُّوحُ سَكْرى
على بابِها لم تُفِقْ
مُنذُ أحْببْتُ
أيْقنْتُ
أنَّ الغرامَ لنا قَدْ خُلِقْ
ابْتَعَدْنا كَثيرًا وَلمْ نَفْتَرِقْ
إِنَّ للرُّوحِ سِرًّا
إذا ما أحبَّتْ مُحِبَّا لها
تتحوَّلُ في حُبِّهِ هاتفًا
حِينَ يطلبُها تنطلِقْ
إِنَّ للرُّوحِ سِرًّا
إذا ما أحبَّتْ مُحِبَّا لها
فأحسَّتْ بهِ
وأحسَّ بها
أصبحا مُفرَدًا
لا يُثنَّى
ولا يفترقْ


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى