الاثنين ١٤ شباط (فبراير) ٢٠١١
بقلم هند الرباط

ترنيمة الضوء والمطر

شمس قلبي تشتعل
في حضن الغيوم
كنبضة ولهى
تغتسل من بقايا الليل
ومساءات الضباب
لتتهادى رياض نمائي
عناقيدا من ضوء
وتشدو روحي
بنبوءات وأنجم ماطرة
تموج في سماء السنين
فتستيقظ أهداب الوجود
على إيقاع ضوء أبدي
بعد بزوغ فجر حب يانع
يرسم لوحاته البيضاء
على شواطئ الياسمين الحالم
ناثرا موسيقاه الشجية
فوق أغصان روحي المتوهجة
بلون الشفق وبريق الأمنيات
ليرفرف طائر حبي
حاملا نوره إلى مروج غيم بهي الكمال
نشيد صباحاته نسيم ندي
وتراتيل أمواجه وهج حلم ربيعي

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى