الأحد ١ تشرين الأول (أكتوبر) ٢٠٠٦
بقلم تركي بني خالد

خاطرة نيسانية

عندما يزور الحب دارك في كانون

وتروي أمطار الشتاء بذور الورد

في بستانك.. لتزهر أوراقك في

نيسان..

وتتناثر قطرات الندى في الصبح

في كل مكان..

وأرى العشق في عينيك

وبعض الحزن .. بخجل يتألقان.

حين يخطو الحب خطواته الأولى في بيتك

نحو قلبك.. ويشعل النار في

في الموقد.. وتتوهج الشعلة..

وتتحول الأشواق.. إلى وقود أبدي..

في صدرك.. الباحث عن الحنان..

والمشتاق إلى دفئ الشمس .. في المكان.

حين تتجلى الابتسامات في عينيك

وكأن الحب سيسكن فيها بعض الزمان..

يأتي السحر لينشر أنفاسه

في وجنتيك.. ويجرى العشق في

أنهارك.. ويحكى القمر.. حكايا السهر..

ويستعد الزهر.. للاحتفال..

بالكرنفال.. والإصغاء إلى سيمفونية

للمرة الاولى تعزف.. من أجلك .. أنت وحدك..

يأتي الحب.. مرتدياً لباس الحرب..

ويفاجئ العالم المبتهج..

بأنه سيسافر فوراً.. ويهدد بالانتحار

فوراً إذا لم يسمح له بالرحيل..

من يصدق أن الحب.. يريد الحرب

من يصدق أن الحب يريد الرحيل

من يصدق أن الحب يهدد بالانتحار

بعد طول الانتظار..


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى