السبت ٧ تشرين الثاني (نوفمبر) ٢٠٠٩
بقلم عبداللطيف مبارك

دم القتيلة

دم القتيلة ..

فوق هدمة القاتل دليل

مهما يحلف

أو يقدم العُذرالبديل

دم القتيله ..

يتوزع م بيننا

وإحنا ألف دليل يديننا

دمها ملطخ هدومنا

دمها الطاهر ..

يسيل

........

(من كان منكم .. بلا خطيئه)

وإحنا كل ذنوبنا .....

ضمتها البريئه

كانت خلاص

قُربان مذلّه

يكُف عنّا

لجل من أصلابنا يُخرُج

حلم ........ جيل

؟"


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى