الأحد ٤ آب (أغسطس) ٢٠١٩
بقلم إسراء عبوشي

شروق

بعض من وهج عينيك أضاء هذا الصباح
تنقضي احلام ليلنا الطويل
يبقى منها لحن اغانينا
تبقى يداك ممدودة للغيم
لتعدل مزاج الصباح
وتمطرني بنشوة اللقاء
ليت عينيك لا تغيبان
وليت الوقت يقف عند اشراقتهما في قلبي
وليت باقي العمر كهذا الصباح


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى