الثلاثاء ١٠ كانون الثاني (يناير) ٢٠١٢
بقلم زياد يوسف صيدم

نزهة بين زمنين!

عبثا تنقل في فضاءات شاحبة المعالم ..قبل أن يغادرها كظيما، أمطرت على سوافى قفاره.. فكانت نزهة خضراء، أينعت ربعه الخالي!!

قطع حديثه معهن ردحا من الزمن.. عندما سعى عائدا في زمن آخر.. وجد خنجره ما يزال عالقا في جيبه!!

استعاد رتابته .. زين فكره قلائد يا سمين..انطلق يحاكى البساتين الفيحاء ..عاد مستبشرا .. رسمها و سطرها خطوطا .. كانت لوحة سريالية، لنزهة بين زمنين!!

إلى اللقاء


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى