الأحد ١٩ نيسان (أبريل) ٢٠٠٩
بقلم حبيب فارس

لو لمْ يكنْ...لما أزعجَكمْ

تائهٌ خلفَ الحروفِ
يبحثُ عن معنىً
لم يكنْ
...
لولا نزوة عابرةُ الأوجاع ِ
لاصطياد رعشة ْ
...
كان الصيدُ غفوة ً
قبل وجع ٍآخرَ
...
حركة تُشبهُ الحياةْ
***
لا تلوموا الزواحفَ
على بطون اللامألوفْ
...
خارج المبنى
المهجور ِ
...
قبل الظهورْ
...
عصرَ زمن ٍ
غادرهُ النّورْ
***
مسافرٌ
في مركبِ الرّعشةِ
المكفّنة بجسدْ
...
لا تُجَلّسوا صفحة البحر ِ
لا تمنعوه التجذيفَ
فوق سحنات ِالبلّورْ
...
هناك... على الشاطىء الآخرْ
...
تتشمّسُ الكلماتْ
***
مثله الحروفُ
جزئيات نُطفة ْ
...
مثله الكلمة ُ
قابلَتُها اللاّخيارْ
...
دعوهُ يُشبهُ نفسَهْ
...
دعوهُ...
ولو أزعَجَكُمْ
...
ولو لِمرّةْ...
يَختارْ

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى