الجمعة ٢٩ أيار (مايو) ٢٠٠٩
بقلم جميل حسين خرطبيل

جدلية التراث والتحديث والتحرير في النهوض العربي

التراث والتحديث والحرية بكل أنواعها هي القضايا المركزية في الفكر العربي بكل تنويعاته، فالتراث هو التاريخ والحضارة والذاكرة والهوية، وتحديث الفكر لا يستطيع القفز فوق تلك الحقيقة وتغييبها، والحرية لا تنفصل عنهما كهدف أسمى في النهاية. وإخفاقات النهوض نتيجة تغييب ركن من أركان الجدلية الثلاثية: التراث، التحديث، التحرير بكل أبعاده.

وقراءة تلك الجدلية، تصل بنا إلى القواسم المشتركة لتكوين أرضية للحوار من أجل صياغة نظرية المعرفة التحديثية للفكر العربي.

ودراسة وتحليل أفكار مراحل النهوض تلتقط النقاط المشتركة وتضعنا أمام سيرورة النهوض في حركته الصاعدة والهابطة والجامدة والمكررة، وأيضاً مراحل الانتقال من جدل الأفكار مع بعضها إلى جدلها على أرض الواقع/ الممارسة، فالفكر لا ينفصل عن الممارسة، وأهمية أي فكر هي بقدر إمكانية ممارسته على أرض الواقع. والفكر لا ينفصل عن السياسة، فالسياسة هي ممارسة الأفكار

------- > > يتبع

من فضلك فتح الملف المرفق


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى