ديوان العرب

  • حنين..

    ، بقلم عادل القرين

    بأي حالٍ يسرد الإنسان أوجاعه؛ وفي أي وقتٍ يستخلص أنجاعه؛ وأنّى للصور استنطاق أرشيف الذاكرة؟!
    نعم، المنون مُسجل، والعيش مقفل، والكتاب مُسربل، وكيف لنا لملمة الدموع، وأُمنيات الرجوع، وصحوى المفجوع.. لامرأةٍ تسيدت حيسه، وتحسست عيشه ثم ارتحلت بكل التفاصيل!
    أعتقد بأن الرابط خمسة (...)

  • حــوار مع الشاعرة التونسية أسماء الشرقي

    ، بقلم عبد الله المتقي

    الشعر فضاء منفتح لا تحكمه حدود أو أبواب، فهو كون رحب يعيشنا قبل أن نعيشه
    على هامش ملتقى الشعر الدولي توزر في نسخته الأخيرة، كان اللقاء مع الشعراء والشواعر من كثير من دول العالم، وبسبب القصيدة والجريد منبت الشعر والشعراء، انتفت الحدود الجمركية، قرأنا الشعر، تبادلنا أحلام (...)

  • «حضن المنصورة»... لماذا نكره المحبة؟!

    ، بقلم أحمد الخميسي

    لم أشهد فظاظة في التعامل مع أحلام الشباب، أو نزوات ونزق ربيع العمر، قدر ما رأيت في موضوع" حضن المنصورة" الذي أثار في الثاني من يناير الحالي ضجة وأصبح مادة للغضب والتعليقات والحوار. فجأة تبين أن"القبلة"، و"المحبة"، و"باقة الزهور"جديرة بالكراهية! بل والرغبة في معاقبة العشاق، (...)

  • أحد عشر كوكبا والمخزون الثّقافي

    ، بقلم جميل السلحوت

    "أحد عشر كوكبا" مجموعة قصص قصيرة جدّا للكاتب المغربيّ حسن برطال، صدرت هذا العام ٢٠١٩، وتقع في ١٠٩ صفحات.
    تنويه: عندما كتبت عن مجموعة القصص القصيرة جدّا "كسرة خبز"للكاتب المغربيّ حسن ابراهيمي، كتبت أنّنا في فلسطين "بقينا في حالة اغتراب عن أدب أشقّائنا المغاربة"؛ بسبب الحصار (...)

  • أحزان الغصن النضير

    ، بقلم جورج سلوم

    طريٌّ في مواجهة الصّعاب.. وشعاره كان في الحياة أنْ (لا تكن قاسياً فتُكسَر ولا ليّناً فتُعصَر)..
    وما كان قاسياً إلا على نفسه.. يؤدّبها..يشذّبها.. يقلّمها.. يقوّمها.. يحاسبها.. ويقهرها. ويدقّ على صدره أسفاً لو نسيَ نفسه ، وتمادى وتقسّى قليلاً على الغير.
    ويدقّ رأسه بالأرض (...)

  • اختناق

    آنَ لِي أَنْ أُكَسِّرَ هَذا الزُّجاجَ الكَئيبَ لأقْتُلَ ظِلَّ المماتْ ... آنَ لِي أَنْ أُحلِّقَ فَوْقَ السَّحابِ المُطَرَّزِ بالوَرْدِ والأغْنياتْ ... لا أُريدُ مِنَ العُمْرِ أَنْ يسْتَمِرَّ كما كانَ يَوْمًا فَشَهْرًا فَعاما ... إنَّني ما رأيْتُ على هَذهِ الأرْضِ إِلاَّ (...)

  • وجه فى الضباب

    ، بقلم محمد متبولي

    كان يوما باردا ممطرا، غادر محطة القطار، وأتجه نحو برج أيفل، ما إن رأى البرج عن بعد حتى أستقبله كمن يستقبل صديقا قديما، ثم أخذ ينزل المدرج المتسع الذى يبعد عن البرج بضعة مئات من الأمتار، وهو محاط بالتماثيل الرومانية القديمة، فأخترق الحديقة التى أمامه وعبر الطريق، ليجد نفسه مباشرة (...)

  • القوة الخشنة للثقافة.. الخاصية الفلسطينية

    ، بقلم حسن العاصي

    لا يمكن مقاربة إشكاليات فهم وتحليل علاقة الهوية بالتحديات المصيرية للأمم، دون تحديد أية هوية ثقافية قادرة على تجاوز هذا الانحدار الفكري والسياسي، والنكوص التاريخي والسقوط الشامل، ومن غير توضيح الاختلاط والإبهام الثقافي والمعرفي، وكيف تتمكن الثقافة من بناء أدواتها لتجاوز المأزق (...)

  • بين دخيل وأصيل

    ، بقلم حسن عبادي

    خلال تجواله بين الحقول التقى بزميله الفلّاح، تبادلا أطراف الحديث، افتخر وتباهى كلّ بزرعه وحمدا ربّهما؛ "الله مِنعمْ ومفَضِّل"، يعرف كلاهما الآخر منذ سنين عديدة، فاتفقّا على توزيع ما يزيد من المنتوج على المحتاجين وعابري السبيل، بفتح بسطَة. بذل كلّ منهما قصارى جهده، من مال ووقت (...)

  • إبراهيم مالك والخوف من ضياع الذاكرة

    ، بقلم محمد هيبي

    الكاتب، إبراهيم مالك، رغم أنّ له بعض المجموعات النثرية، إلّا أنّه عُرف أكثر، كشاعر صدر له حتى الآن أكثر من عشر مجموعات، الأخيرة منها، "أيّتها، أيّها، أيّة ويا"، اختار لها عنوانا يبدو غريبا، إلّا أنّنا نفهم وجه الغرابة حين نتصفّح المجموعة ونرى أنّه اختار قصائدها من مجموعاته (...)

  • حدث في مثل هذا اليوم: ١٩ - ٠١

    ١٦٢٩ وفاة عباس الأول شاه إيران الأول مؤسس الدولة الصفوية. ١٢٦٨ المسلمون بقيادة الظاهر بيبرس يستردون يافا من الصليبيين. ١٨٢٠ إمارة (...)

  • البيئة...البيئة وما تعلمون وتفعلون...!!

    ، بقلم كريم مرزة الأسدي

    أمّا بعد:!!
    مسكينة هذه البيئة، نسكن في أحضانها، ونبصق على وجهها، نستظل بفيئها، ونحرق مع الحارقين أسلاف أسلافها، نروم أنْ نشمّ أريجها العبق، وننشر في أجوائها عوادم الحرق، لم تبق لدينا أنهار تروي بساتينها الباهية، ولا حدائقها الزاهية، سوى آبار نفط جارية، وبطون خاوية، وجيوب (...)

  • المَـسرحي «محمد ديالنا» خارج الذاكرة

    ، بقلم نجيب طلال

    خـارج الـذاكـرة:
    في غـضون هـذا الأسبوع، خلف رحيل الممثل والمؤلف والمخرج- محمد ديالنا - نوع مـن اللامبالاة وعـدم الاهْـتمام بوفاته حتى!! في الوسط المسرحي والثقافي بمدينة طنجة وغيرها، وهـذا يرسخ مفهوم زمن الخذلان؟ فحتى الذين يتكلمون عن الذاكرة للمسرح المغـربي، ومحاولة البحث عـن (...)

  • قراءة في المجموعة القصصية «القفص» لفدى جريس

    بعد قراءتي لقصص الكاتبة فدى جريس في مجموعتها التي تحمل عنوان «القفص» استرعى انتباهي بساطة مضمون القصص وخُلّوها من العناصر الدرامية في الحدث من حيث افتقارها الى تناول دواخل النفس البشرية في شخوص القصص، وكذلك اعتماد الكاتبة على سطحية الأجواء الداخلية والخارجية لدائرة الحدث في معظم (...)

  • الفنانة التشكيلية السعدية حناوة

    صاحبة ريشة ناعمة وإحساس مرهف، فهي تتمتع برومانسية لأبعد درجة، تغوص في عالمها الخاص بين الألوان وفرشاتها بحثا عن مدينة وردية يعمها الهدوء، لأنها تعشق الطبيعة والحب والحياة الهادئة، هكذا تترجم الفنانة التشكيلية السعدية حناوة لوحاتها، لتحاول بريشتها أن تبرز الجانب المشرق والمبهج في (...)

  • للمهرجان الوطني للسينما والتراث بميدلت

    توج فيلم"الدار البيضاء ابنتي" لمخرجه عماد الزواغي من الدا رالبيضاء بالجائزى الكبرى لفعاليات الدورة الثانية المهرجان الوطني للسينما والتراث، التي استضافتها مدينة ميدلت من ٢١ الى ٢٣ دجنبر الماضي
    وعادت جائزة لجنة التحكيم لفيلم "السجين" لمخرجه محمد اهزاوي من مدينة ايموزار كندر، (...)

  • الإسكندرية

    ، بقلم إبراهيم خليل إبراهيم

    وجدت الإسكندرية قبل أن يوجد الإسكندر الأكبر حيث كانت قرية صغيرة شيدت على التل الذي عليه الآن عمود السواري وربما ترجع إلى عام ١٣٠٠ قبل الميلاد . المصري القديم أطلق عليها ( رع قد يت ) وعندما حضر الإسكندر الأكبر أعجب بموقع متميز على ساحل البحر المتوسط أثناء رحلته إلى واحة سيوة (...)

  • رشيد الوالي بملتقى سينما المجتمع الثالث مارس المقبل

    تنظم جمعية الشروق للثقافة والتنمية، فعاليات الدورة الثالثة لملتقى سينما المجتمع ببئر مزوي إقليم خريبكة"دورة الممثل والمخرج رشيد الوالي"، وذلك من ٢١ إلى ٢٣ مارس المقبل، تحت شعار" أهمية الصورة في التربية".
    وتشهد الدورة التي تقام بثانوية ورديغة التأهيلية ومجموعة مدارس بئر مزوي، (...)

  • لن يتغير ما نحن فيه ما لم نغير ما بأنفسنا

    ، بقلم خلود فوراني سرية

    أقام نادي حيفا الثقافي يوم الخميس ١٠.٠١.١٩ أمسية إشهار كتاب "لن يتغير ما نحن فيه ما لم نغير ما بأنفسنا" لكاتبه ابراهيم مالك ابن قرية كفر ياسيف الجليلية.
    كانت بداية الأمسية لمسة وفاء للشاعر المرحوم مفيد قويقس الذي فارقنا مؤخرا، قدمها صديقه وتوأم روحه الشاعر أنور خير وذلك من (...)

  • إصدار جديد للشاعر والمترجم المغربي يوسف الحراق

    ، بقلم أنس الفيلالي

    صدَرت عن دار Author House بولاية إنديانا الأمريكية ترجمة إلى الانجليزية أعدها الشاعر والقاص والمترجم يوسف الحراق لكتاب"تبا للرّواية _ عن حضوة فنون الكتابة"للكاتب الصحفي والمهندس السوداني عمرو منير دهب...
    والكتاب الذي يضمّ بين دفتيه مجموعة من المقالات النقدية في الأدب وأجناسه (...)

  • الفنان أحمد الهواري بمدينة مراكش

    اختتمت جمعية فنون النخيل للتقافة والتضامن، مساء يوم الأحد ١٣ يناير ٢٠١٩ بالمسرح الملكي بمدينة مراكش، المعرض التشكيلي الدولي، بحفل تكريم الفنان التشكيلي أحمد الهواري بدرع الابداع الفني، المعرض التشكيلي الذي استمر لمدة أربعة أيام، شهد إقامة معرض تضمن أعمال أكثر من ٦٠ فنانا وفنانة (...)