الأحد ١٧ نيسان (أبريل) ٢٠١١
بقلم وفاء عبد الرازق

أيها المغرضون مظفر بخير

لا أدري من هو صاحب هذه المبادرة غير الأخلاقية بإشاعة خبر وفاة شاعر العراق والعرب والعالم الكبير مظفر النواب.. وإن دل ذلك إنما يدل على أن الثروة الإبداعية والإنسانية رمزنا مظفر النواب ظلّ يحاول المغرضون اللجوء إلى اسمه ليستظلوا به، لكن الأمر مختلف حين يلجأ متطفل لاسم كبيرنا ورزمنا ويشيع عن وفاته ويستمر في الإشاعة ونشرها في المواقع الثقافية وعلى الفيس بوك،علما أنني كذبتُ هذا الخبر بعرض صورة لنا في الفيس بوك في اليوم الثاني من الإشاعة، وجاءتني هواتف واتصالات من اتحادات مختلفة من المغرب وتونس ومن فلسطين ولبنان تطمئن على صحة الخبر من تكذيبه ثم نشروا الصور في الساعة ذاتها على مواقعهم تأكيد لذلك..

واستمرت الإشاعة لا أدري ربما من الناس ذاتهم الذين لهم غرض ما في نفوسهم المريضة..

أيها المغرضون.. الكبير مظفر بخير وصحته أكثر من جيدة فألجموا أفواهكم ونحن في غنى عن محاولاتكم الفاشلة.

شكرا لذوقكم الرفيع وشكرا لكل الأخوة العرب والعراقيين الذي أزعجهم الخبر واتصلوا للاستفسار عنه.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى