الجمعة ٩ كانون الأول (ديسمبر) ٢٠١١
بقلم صيام المواجدة

إليــكِ

تتبسَّمينْ ...
ومن عينيكِ تَنْهمِرُ المحبَّةُ من سنينْ
وتجلسينَ على ضِفاف نهر العُمْرِ
غيرَ عابِئَةٍ بتصريف القدرْ
أتعلمينْ ...؟
لا فرقَ بين من يطأُ الجراحَ
ومن يدوسُ على القمرْ
فكلاهما يسمو ولا تعنيهِ أشياءُ البشرْ
 
إليكِ سيدتي أُزجي تحياتي
ومن دِفءٍ بحضنِكِ يا نبع الحنانِ رَسَمْتُ كُلَّ لوحاتي
إليكِ يا من عند صورتها تمحى المعالم والصورْ
إليكِ يا أُمِّي
فماذا تأمرينْ ...؟

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى