طــاهـــــر

، بقلم عبداللطيف مبارك

إلى طاهر البرنبالى

انا اللى واقف على جمر الوطن بأغلى
لا عرفت بُكره ف ميعاد
ولا هيجيبوه .. بدرى
لا عرفت شمس المغيب
ولا آهة ..
دمعة نحيب
فوق الخدود ..
تجرى
***
سلمت نمرى ..
زودوها ونقصوا
عُمرى يدوب بالدقايق
خلصوا
إدعولى
وإدعوا للوطن يبقى
ساعة الممات ..
هاتوا ف تاريخي وفصصوا
***
أنا عشت بالاسم الجميل
طاهر
ولد يشقى على الأرض
ويعترض ..
يتظاهر
عشقت ناس طيبه ..
ف العمر أهم عدوا
ونيل رماني فوق جسر الوطن ...
ظاهر
***
وش النشيد
فوق ضحكتي توأم
أخدوه يقاسموا الفقير ..
بأيادي لا بترحم
عشقي فى ملك الإيد
أنا طايلُه
متأخذونيش
أنا أصلى بيه ..
بأحلم
***
ناولونى فرحة ملايكه ..
يثبتوا قدمى
ناولونى جرحى ..
بطلوه .. يدمى
ناولونى قلمى ..
لجل م أكتب بيه قصيده
جسمى لفُه النيل ... وروحى
شاهده م فوق ...
هرمى