الجمعة ١٤ أيلول (سبتمبر) ٢٠١٢
بقلم نسرين ياسين بلوط

نعم يا قلمي..

نعم يا قلمي..
خذني في آفاق منسلة من رحى القدر...
وأرجحني سنونوا ضاع حبه..فضاعت روحه
ومضى يتغلغل في طيات الزهر..
تهافت للضياء يرن وسط الشحوب نغما..
ينثر في جنبات كوة الظلام الأمل..
وعلى صدغ القمر يورق حلما...
أو هو الشرود ساعة السَحَر..
نعم يا قلمي.......
 
في المدى تسري من خواء الخريف.. يطويك الشجن...
على ضفة جدول..يلوذ الرذاذ بحبرك..فتشق الضباب
والليل سد بظلاله العباب..وتكبد ألم الفراق..وسكن..
ويسيل ألقك من حنجرة السراب..
فتناغي عشقك غريق الهوى..
ها قد رنح القلب ترانيم الفجر..
فخذني يا قلمي..
لآفاق منسلة من رحى القدر,,

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى