الثلاثاء ١١ كانون الأول (ديسمبر) ٢٠١٢
بقلم زينب خليل عودة

يوم ترفيهي للأطفال المعاقين

نظم المركز الوطني للتأهيل المجتمعي يوم ترفيهي استهدف ما يقارب من 45 طفل معاق وذلك يوم الاثنين الموافق: 10\12\2012، و يعتبر هذا التجمع كأحد أنشطة مشروع مناهضة العنف و التمييز ضد النساء والأطفال ذوي الإعاقة الممول من الإتحاد الأوروبي و بشراكة مع مؤسسة كفاية الهولندية.

وجاء هذا النشاط من أجل التفريغ النفسي للأطفال المعاقين خاصة بعد استهداف غزة في الاعتداء الإسرائيلي الأخير والذي استهدف النساء والأطفال بشكل خاص.

هذا وقدم عدد من طالبات وطلاب المدرسة الأمريكية العديد من الفقرات الترفيهية مثل الرسم على الوجه والرسم الحر و المسابقات الثقافية وعرض دمى متحركة وغيرها من الفقرات الترفيهية، هذا وقد شارك الأطفال المعاقين بفاعلية في هذه الأنشطة وذلك بوجود عدد من الأهالي الذين بدورهم شكروا المركز الوطني على تنفيذ هذه المبادرة التي رسمت الابتسامة على شفاه أبناءهم خاصة في ظل الظروف والأوقات الصعبة التي واجهها الأطفال ا أثناء الإعتداءات والقصف العنيف على غزة، والتي ترتب عليها مشاكل نفسية ظهرت لدى الأطفال.

هذا و في نهاية اليوم الترفيهي تم توزيع حقائب مدرسية وقرطاسية على الأطفال المشاركين،

و مما يجدر ذكره بأن مشروع مناهضة العنف يقدم خدمات الدعم النفسي والإرشاد للنساء والأطفال ذوي الإعاقة في منازلهم كجزء من خدمات الرعاية المنزلية (الرعاية الطبية والنفسية) التي يقدمها المركز للمعاقين حركياً في قطاع غزة.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى