لك الله يا بغداد ميلاد عمر المزوغي

بغـــــداد تنـــــــــــدب حــظـــــها يـــــــا صــــاح
قــتلـــــى وجرحـــــى عند كـــــل صــــــــــــباح
مــكــــلومــة لـــم تنــــم اللـــــيل مــذ زمـــــــــن
جفّـت مـــآقــــيــها بـــــعــد طــــول نـــــــــــواح
بغداد
حــوصرت عشـــــرا كـــي يــحطـــوا قــــدرك
لكـــن شعبــــك لـــــــــــــــــم يـــكتـــرث لنــبـاح
دنّـــــــست عشــــرا لا أخـــــــــــالـــهم أفــلـحوا
فــــالــطهـــــر انـــــت يــــــــــا مهــجة الأرواح
وضعــــــوك فـــي الاصـــفاد جـــــــــن جنــونهم
لا تيأســــي فشبابـــك المفتـــــــــــــــــــــــــــــاح
*****
نحن "الكبار" قلــــوبنا مجــــــــــــــــــــــــروحة
وعـقـــولنا صدئت مــــــــــــــــــــــــا علينا جناح
لك الله يا بغداد إنا لم نعد نقوى على حمل السلاح
لك الله يا بغداد إنا قد تعودنا علــى وضع انبطـاح