سألقاكَ يوماً حسام الدين قبردي

الى روح أبي رحمه الله

سألقاكَ يوماً
وإن جَنَّ ليلِيِ
ومالت عيونك نحو المغيب
وإن حال من بيننا
برزخٌ
وانتظــــارٌ
وصمتٌ رهيبْ
سيشرقُ في القلب
نورك بعد الغروب
فنسْمات عطرك
لمّا تفارق أنفي
وهمْساتُ ذكرك
نبض اشتياقٍ
وأنفاسُ طيب
سلامٌ عليك
ورحْماتُ ربي..ـ
ستبقى نشيداً بقلبي
ستبقى نشيجاً
وألقاك يوماً
وإن مزّقتنا الدروبْ
فما بيننا غير
ميعاد روحي
ووقتُ انتظاري
يَجُـــرُّ
اللقاء القريبْ
وإني على دربِ
ساعاتِ عُمْري
أسيرُ إليكْ
سلامٌ عليكَ
فهلّا تُجِيب؟!ـ