نصوص من مجموعة القصة الومضة إسماعيل عبد العاطى

قطة
 
عودها على مداعبتها كل ليلة ..
حين غاب تمسحت فى كل من تلقاه .
.................................
البرنامج
أدرك سر شعبه ففتل حبله ..
و عراه و طعمه بنكهة الرغية ..
وسحب شعبه فسبقه
..................
فشل
نجحوا فى غسيل المخ ..
ليتهم فكروا فى غسيل القلب أولاً
.............................
انفلات أمنى
فتح باب خياله على مصراعيه ..
عاد مذعورا من هول ما رأى ..
لقد سرقت محتوياته
.............................
فرصة
تحدث طويلا ..
وعد وتوعد كثيرا ..
وحين قرر العمل كان وقته قد انتهى ..
..........................................
السعادة
قلب صفجاته بحثا عنها ..
توقف أمام صفحة ممزقة
لم يبق منها سوى حروف متفرقة .
........................................
رهبنة
حين كرهها ..
ترهبن ..
..........
فصام
فى الفجر ..
وجد ورقة ملقاة أمام بيته ..
فأسرع بالتقاطها ..
ثم رماها أمام بيت آخر
وأسرع ليلحق بالصف الأول ..
.................................
غواية
كشفت عن مشاعرها ..
فنزا قلبه
.........................
تعويض
نظر إلى المرآة ..
هاله ما رأى فاحتمى بصغيره .
دلال
انتظرها طويلا فى إحدى غرف رأسه ..
فلم تأت حتى غفا .
ندم
أطلقها فى لحظة غضب ..
خرجت لا شىء يعوقها ..
جرحت ..
أدمت ..
حاول استرجاعها ..
ففشل .
حسرة
كانت طموحاته لا تقف عند حد ..
فجأة جاءه ملك كريم ..
يحمل أمرا واجب التنفيذ بإلغاء ندبه إلى الحياة ..
مداعبة
قالت له ذات يوم : أنا لك أو للموت .. باعدت بينهما الأيام ..
لقيها مع رفقائه الأوفياء ؛الذبول والنحول والهزال بعد سنوات ..
لم يجد فيها أثرا لحياة سوى خدين كما التفاح الأمريكانى وعينين براقتين . وجسد بينه وبين السقم بحار وأهوال ..