الخميس ٢١ تشرين الثاني (نوفمبر) ٢٠١٣
بقلم بوعزة التايك

الحافلة رقم 13

بعد الانتهاء من مسح وتلميع حذائك سأنظف لك وجهك وصدرك أيها المثقف التافه قال لي ماسح أحذية لم أره منذ ثلاثين سنة كان يقرضني دريهمات ويسمح لي بمقاسمته سجائره في السنوات الأولى لولوجي مهنة التعليم قبل أن أترقى وأحصل على السلم 11 وأتمكن أخيرا من ركوب الحافلة رقم 13 والوقوف مرفوع الرأس وراء امرأة محترمة ككل الركاب المحترمين.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى