عليك اللعنة

، بقلم إبراهيم خليل إبراهيم

تعد مصر من أقدم الأمم والشعوب في استخدام الأعلام كرمز وطني يرمز إلى الأمة المصرية فعلى جدران المعابد توجد النقوش والرسومات التي توضح وتبين استخدامم الرايات والأعلام المصرية في الاحتفالات والحروب،والعلم المصري تغير شكله وحجمه ولونه عبر مراحل التاريخ ،أما العلم الحالي فقد اعتُمد في الرابع من شهر أكتوبر عام 1984 ويتكون من ثلاث مستطيلات عرضية متساوية ويبلغ طوله ضعف عرضه،فالمستطيل العلوي باللون الأحمر وهو لون التوهج ويدل علي الاشراق والأمل والقوة ،والمستطيل الأوسط باللون الأبيض ويعبر اللون عن النقاء،وداخل هذا المستطيل صورة النسر المصري وهو أقوي الطيور بلون ذهبي وينظر ناحية اليمين ويعبر عن قوة مصر وحضاراتها،والمستطيل السفلي باللون الأسود يعبر عن عصور التخلف والاستعمار التي تخلصت منها مصر.

إهانة علم الدولة أو أى شعار رسمى للدولة سواء بحرق العلم أو الكتابة عليه بعبارات مسيئة أو التبول عليه أو استخدامه بالمقلوب أو المشى عليه أو رجمه بالحجارة أو البصق علية أو اطلاق النار على العلم أو سبّه او تمزيقه أو جرّه على الأرض أو رفعه فى مظاهرات معادية للبلد تعد جريمة يعاقب عليها القانون فالعقوبة في الارجنتين من سنة إلى 4 سنوات سجن،وفي الصين السجن 3 سنوات والحرمان من أي وظيفة عامة مدى الحياة ويخضع المذنب للمراقبة البوليسية طيلة حياته،وفي كرواتيا 3 سنوات سجن،وفي ألمانيا جريمة ويتم محاكمة مرتكبها أمام المحكمة الدستورية نفسها،وفي أوستراليا يقوم رجال الشرطة بتكسير عظام من يهين العلم،وفي النمسا 6 أشهر سجن،وفي البرازيل يتطلب إعتذار على الملأ من المذنب،وفي بلجيكا وكندا والدنمارك جريمة وعقوبتها كما يحددها القاضى،وفي فرنسا:جريمة ويتم معاقبة المذنب بغرامة مالية،وفي الهند يمنع رفع العلم الهندى فوق المنازل كما يمنع من ارتداؤه على الجزء الأسفل من الجسم وإذا قام أحدهم باهانته يتم معاقبته أمام قاضى يحدد مدة السجن ومقدار الغرامة المالية،وبعد ثورة 30 يونيو 2013 شاهدنا قيام زبانية الرئيس المخلوع وأصحاب الأجندات الخارجية لتدمير مصر بانزال علم مصر من أعلى مبني الأمن القومي ورفع علم القاعدة بدلاً منه،وكانت الطامة الكبرى يوم 19 نوفمبر 2013 عندما قامت مجموعة من المتظاهرين الذين لايستحقون الحياة بحرق علم مصر..وياللعار!!.

نطالب بتطبيق القانون بحزم وشدة جدير فالقانون ينص على أن إهانة العلم المصري وعدم الوقوف احتراماً عند عزف السلام الوطني في مكان عام أو بإحدى طرق العلانية يعتبر جريمة يعاقب فاعلها بالحبس مدة لا تزيد على ستة أشهر وبغرامة لا تزيد على خمسة آلاف جنيه أو بإحدى العقوبتين.

لعنة الله عليك يامن هان عليك علم وطنك،لعنة الله عليك يامن رفعت السلاح وقتلت النفس الإنسانية البريئة،لعنة الله عليك يامن تتاجر بالدين الحنيف،لعنة الله عليك يامن تتآمر على مصر الحبيبة،لعنة الله على كل فكر خبيث.