طفل رجل ...

، بقلم ياسر الششتاوي

أنا طفلٌ
ولكنْ كالرجالْ
أذاكر
في اجتهاد ٍ ما يزالْ
سأروي
كل أيامي
بما ترجو
من الأحلام
فالأحلام أجنحة التقدم والخيالْ
وأحمل
بين نفسي رغبة ً
في أن أكون
ولا يهددني الظلام
وما به
إن الظلام إلى زوالْ
أنا طفلٌ
ومسؤولٌ بنفسي
لا أحطمها
ولا أمشي بها
خلف الضلالْ
أنا طفلٌ
ومسؤولٌ بأهلي
لا أخيب حلمهم بي
أو لهم
أغدو وقوداً للمشاكل
مثلما بعض العيالْ
أنا طفلٌ
ومسؤولٌ
لأني كالرجالْ