سلام لجبال الأطلس

، بقلم هاجر لمفضلي

سلام على الريح، على البرد
على منعرجات الطرقات
سلام للأحبة المنكسرة
رغم الألم تحب التعلق بالحياة
هذه أنا عابرة سبيل
تلقي على جبال الأطلس السلام
عناقي لكم سكان المكان
هنيئا لمن يعرف الحب قلبه
وتسكنه الأحلام
هنيئا لمن تبرق عيناه فرحا
وكل الصور حوله تبكي من الأحزان
كبد الطبيعة يهوى الجمال
رغم الألم، رغم سم المعاناة
هذه أنا عابرة سبيل
تلقي السلام
تهدي قبلات دافئة
رغم قسوة برد المكان
دثريني يا أرض، يا أقحوان الحياة
ألق بغطائك على جسدي العريان
فلا كسوة لي أمام هذا العناء
أستحي من ذاكرتي
من راحتي، و ليال الهناء
أستحي من وسادتي الناعمة
ومن فراشي الدافئ المشتهى
لا مرقد لنا
سوى قبور الأموات
لا كفن يستر الاجساد
ولا حتى العورات
جبال الاطلس يحملها الصغار
وتلهبها الشمس
فتحرق الأَكباد
سلام على الريح على البرد
على منعرجات الطرقات
سلام للأحبة المنكسرة
رغم الألم تحب الحياة.