طاهر يتعثر بالشبكة العنكبوتية الشيخ غسان حاج يحيى

يتوجه الأديب سهيل ابراهيم عيساوي،في الآونة الأخيرة الى كتابة قصص الأطفال، جاءت هذه القصة مغايرة لما كتب سابقا بالشكل والمضمون والمرمى...فهي قصة كاملة الشروط للقصص القصيرة للأطفال،من أشخاص وحبكة وحوار وخلاصة.

تحكي القصة عن طالب بكر لعائلة ثرية توفر له ما يحتاجه من أمور حياتية بالكامل،وحين اراد والده ان يشتري له حاسوبا نقالا،رفض ذلك فاتجه لوالدته كي تقنعه،فأقنعت الوالد، فاشتروا له الحاسوب جلس طاهر الساعات الطوال يتصفح الشبكة العنكبوتية حتى تعرف على طالب اخر،اتضح لاحقا انه لص ومحتال، تقمص شخصية طالب يحتال على الناس.
ذات يوم اقنع طاهر أن يرسل له بطاقة اعتماد والده البنكية،وبذلك استطاع ان يسحب مبلغا كبيرا من المال من حساب العائلة، حتى اكتشف الأمر وقبض على المحتال المتقمص شخصية الطالب الصديق.

مقاربة

في هذه الكتاب نجح الكاتب سهيل عيساوي،بصياغة قصة للأطفال بأسلوب سلس مبسط،تهدف لتحذيرهم من التواصل مع اناس مجهولين عبر الشبكة العنكبوتية، جاء الكتاب بحلة ممتازة ترافقه رسومات جميلة تتداخل مع النص بشكل رائع. مبارك نتاجكم الجديد، وأبدا على هذا الطريق والله الموفق.