الروائي أنور حامد في اليوم السابع

تستضيف مساء الخميس القدم 10 نيسان الحالي ندوة اليوم السابع الثقافية في المسرح الوطني الفلسطيني في القدس الروائي الفلسطيني المعروف المغترب أنور حامد، حيث سيستمع الحضور لتجربته الأدبية بشكل عام والروائية بشكل خاص، كما سيحاوره الحضور.
والروائي أنور حامد: روائي وشاعر وناقد أدبي فلسطيني، يكتب بثلاث لغات: العربية والمجرية والإنجليزية. ولد في بلدة عنبتا في الضفة الغربية عام 1957، وبدأ نشاطه الإبداعي أثناء المرحلة الثانوية. نشرت قصائده وقصصه القصيرة الأولى في جريدة القدس والفجر الصادرتين في مدينة القدس.

أعماله المنشورة

نشرت للكاتب حتى الآن خمس روايات باللغة العربية.

1-حجارة الألم: صدرت هذه الرواية أولا باللغة المجرية في بودابست عام 2004، ولاقت استقبالا حارا من النقاد والقراء على حد سواء، إلى درجة أن أحد النقاد طالب بإدراجها ضمن المنهاج الدراسي للمدارس المجرية. كان من أهم المتحمسين للرواية رئيس جمهورية المجر آرباد غونس، واطراها بكلمات حارة. صدرت الرواية عن دار أوغاريت في رام الله عام 2005.
2-شهرزاد تقطف الزعتر في عنبتا: صدرت في بيروت عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر عام 2008 ولاقت استقبالا حارا من الوسط الأدبي العربي، وقد وصف الروائي المصري بهاء طاهر أسلوبها الساخر بأنه "امتداد لأسلوب إميل حبيبي".

3-جسور وشروخ وطيور لا تحلق:صدرت في بيروت عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر عام 2010

٤- "يافا تعد قهوة الصباح"، صدرت في بيروت عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر في شهر يونيو ٢٠١٢. لاقت استقبالا حارا من القراء والنقاد، ورشحت لجائزة "بوكر العربية" ووصلت إلى القائمة الطويلة بين ١٦ رواية عربية، من أصل ١٣٣ رواية رشحت للجائزة.

٥- "جنين ٢٠٠٢" صدرت في العام 2014 عن مكتبة"كل شيء في حيفا.
وأبدى الأديب ابراهيم جوهر أمله بأن يحضر هذا اللقاء كل من يتمكن من الحضور من الكتاب والأكاديميين والمثقفين والمهتمين.