الأربعاء ٢١ أيار (مايو) ٢٠١٤

غثيان الليل

سلام يختنق فوق ساق اللحظات
ليعانق زهرة كانت تبتسم فوق عويل النوافذ
وعجوز تشرب رماد كاس من نار
لاننا لم نعد نتذكر
سوى تلك الاقاويل
ذكريات
تنزلق تحت برد الشتاء
ووجع الصيف
في مساء يتكرر كل يوم
مازال وجهك بعيدا
ومازالت احشاؤك..ملطخة بالطين
في روحي ضوء عميق
يمتد بعيدا صوب سحابة من نار
دروب وعيون
تركع تحت الريح
كل شيء كما هو
الليل..
والنوافذ
وانا
واشياء اخرى
تدور...وتدور
في وحشة الفراغ الهائل
نشوان عزيز عمانوئيل

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى