انتقام للشاعر الإنجليزي جون ويلموت

، بقلم نوزاد جعدان جعدان

للشاعر الإنجليزي: اللورد جون ويلموت
أستيقظ في الحادية عشرة
أتعشى حوالي الثانية
أحتسي الكحول قبل السابعة
بعدها أنادي العاهرة
بصوتِ تصفيقٍ خافتْ

أرتمي بين ذراعيها
وأتقيأ في حضنها
نتعاركُ حتى يغلبني نومٌ مفاجئ !
المومسُ تزحفُ نحو جيبي !
**
بكلِّ مكرٍ تتركني
وتثأرُ لإهانتي
تسلبني مالي
وتأخذ متعتي
وأنا وحظي
استيقظُ برأسٍ متألمٍ
وسكيرٍ !
فأيُّة جلبةٍ أعملُ
مقابل خسارتي!
الغضبُ يعتريني
وأزأرُ في هيجانٍ:
فقدتُ عاهرتي
تتدنسُ عندها صفحتي
وأمشي مشمئزاُ عليلاً
لائماً حاشيتي !
وفي الحاديةَ عشرة
أكذّبُ مرة أخرى تثاؤبي !
 [1]

حواشي

[1الشاعر البريطاني جون ويلموت " إيرل روتشستر الثاني " من مواليد عام 1647 توفي عام 1680، كان صديقاً ملازماً للملك تشارلز الثاني، لُقب بالشاعر الفاجر، حائز على درجة الماجستير في الأدب عام 1661 من جامعة أوكسفورد، يعد من أحد زعماء ومؤسسي الشعر الإنجليزي الساخر،