الجمعة ٢٧ حزيران (يونيو) ٢٠١٤
بقلم سعيد مقدم أبو شروق

إغواء - الولد الوحيد - الدميم

1- إغواء

حينما أسمعتني رنين حجولها، وقهقهة ضحكتها، وتغنج صوتها،
وأنها مائلة صوبي، هممت أن أمتع نظري بهيئتها الساحرة،
لكنني سرعان ما تذكرت ربي ... وزوجتي .

2- الولد الوحيد

قدمتْ له لحم السمك ... لا أشتهي!
لحم الغزال ... لا أشتهي!
اللوز والجوز والموز والعسل ... لا أشتهي!
آه أمي لقد مللت المآكل الشهية؛
ثم ضحك ... فتح عينيه ...وقضم خبزته اليابسة،
ثم توسد مخدته الرثة وتغطى بلحافه البالي ونام.

3- الدميم

لكي يسخروا منه، ألصقوا صورته على السكرية ليبعدوا الأطفال عنها؛
وفي السماء، كانت الملائكة تستحسن جماله لعظمة تقواه.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى