الخميس ٢٦ حزيران (يونيو) ٢٠١٤
بقلم ليندة كامل

هل نلخص نجاح الوطن في كرة مستديرة ؟

صحيح أنني سعيدة جدا بتأهل الفريق الوطني الجزائري لكأس العالم وأتمنى له الفوز من قلبي
لأنه سيمثل الوطن سيمثل فرحة الشباب الجزائري الذي فاقت نسبته 80% ،ولكن السؤال الذي يطرح نفسه هل نعاني قحطا في المواهب ؟ لدى شبابنا؟.

لما عليهم أن يحضروا تلاميذ جزائريين تمدرسوا في المدارس الرياضية الأجنبية وأغلبها فرنسية ؟ هل كي يقدموا لنا أدلة قطعية على ندرة المواهب الجزائرية في الجزائر ؟؟

أم لأنهم يريدون أن يبرهنوا لنا وبالدليل القاطع أننا دول تابعة لمستعمريها؟ أتذكر أن فرنسا عندما كانت تحتل الجزائر قامت بإنشاء مدرسة فرنسية يدرس بها جزائريون أطلقت عليهم جزائروا فرنسا ليكونوا همزة وصل بينها وبين الجزائريين غير الفرنسين أطلقت عليهم تسمية جزائرو فرنسا من جهة ،وكي تحارب اللغة العربية من جهة أخرى وأظن أنها حققت هذا الهدف بعد 50 سنة من الاستقلال في ندواتهم يتحدثون لغة غير لغة بلادهم لكنهم يحملون ألوان العلم الوطني ؟؟ كم أتألم لهذاالفصام ؟؟

لا أعلم لما طرقت في ذهني هذه الفكرة هل لأننا حقا ما زلنا بذاك العهد بلباس جديد وتحت راية جزائرية ؟؟
ثم الجزائر لم تخلو يوما من مبدعين داع صيتهم خارج الوطن من أدباء حفظة قرآن من علماء وباحثين
أم يلزمنا كمبدعين أن نخرج للخارج كي نجلب معنا شهادة تبرهن عن مدى مواهبنا وإبداعنا وقدرتنا على الإنتاج ؟؟
إلى متى سيبقى هذا الوطن يضع صمامات عن كل أولئك الذين صاروا يحرقون أنفسهم بسبب وبغير سبب ؟؟

آآآآآآآآآآآآآآآه أيها الوطن كلما أعشقك أكثر تتجاهلني أكثر.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى