رفاق الدرب

، بقلم هناء القاضي

في المقهى
التقى رفاق الدرب
قادمين من الماضي
حاملين حقائب الأمس
***
بعضهم احتسى الشاي والقهوة
وبعضهم حلّق في الدخان وصار
يضرب النرد
***
الرفاق نسوا أحاديث الهوى
نسوا
أنهم كانوا يوما بعمر الورد
كل حديثهم كان
عن قلوبهم المثقلة بالبرد
عن تأريخ أصابه المسّ
فصار يقتات على الحرب


هناء القاضي

طبيبة عراقية

من نفس المؤلف