ثمَّة ما يُؤنس وحْشة الرُّوح.....

، بقلم محمد شاكر

1

في الوقت الذي يأكلني سريعا
وينسى’..
لا أثر لرنين ٍ
يَشهدُ عُبوريَ الحالم.
2
في الرَّنين..
أفرحُ بامتلاء الوقت
إذ ثمة ما يُؤنس وحْشة الرّوحْ.
3
في الرّوح.
بقية من وقت غَضٍّ
ورنين
أعيد ترتيبه
في خواء العبورْ.
4
في العبورْ
يزْحمُني الوقتُ السريعُ
وأضغاثُ أيَّام
يُشبَّهُ لي
أنَّها عُمري الذي يَسير
بحقائب الذكرى
وخطو كسيرْ.