الثلاثاء ٢١ شباط (فبراير) ٢٠١٧
بقلم فاطمة اغبارية أبو واصل

اليقين

عيد الحب من البدع التي استحدثناها لذا اقدم قصيدتي وأقول :اليقين

الحبُّ نورٌ وليس الكلُّ يحمله.
أِلاّ كريم مليء النفس بالشِّيمِ
دعني مِن الحقد يضنيني ويحرقني
أِني أِذن لعليل القلب والقِيَمِ
فالحقدُ يشقى قلوبَ الناسِ قاطبةً
فالبعض أصبح روحاً فاقدالهممِ
رحابة الصدربالأِنسان مكرمةٌ
فيها النعيم وفيها منتهى الكرمِ
خلا الفؤاد من الأحقادعن ثقةٍ
أن الحقود بنار الغِلِّ في ضَّرَمِ
أِن بتُّ بِتُّ قرير العين في دعةٍ
وأِن صحوتُ فأِن السعدَ لم يَنَمِ
وأعتلي ظهر بلقاءً بها شمم
لا غلّ يوهن من عزمي بمقتحم
فالحقد يشفي قلوب الناس قاطبةً.
والبعض اصبح روحا باء بالسقم
لا دارَ نبغي سوى الفردوس يا رجلاً
فكن مطيعا لربِّ الجود والكرمِ
فالناس تجمع أموالاً على طمعٍ
وما اسْتفادت من الترغيب والحِكَمِ
نسوا الأِله فانساهم ضمائرهم
حتى اسْتباحوا حدودَ الحقِ والحُرُمِ
فاحذرأُخِيَّ من الدنيا فأِنَّ بها
سوءُ الفعالِ وشرٌّ غير مُنْفَصِمِ
رحماك ربِيَ من ذنبٍ أبوء به
عند النشور بيومِ الحادثِ العَمِم

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى