الثلاثاء ١٤ آذار (مارس) ٢٠١٧
بقلم هناء القاضي

طلاسم عشق

كم نتشابه في التيه!
يأخذنا من ضياع لضياع
يُقربنا البعد
فتبحثُ عني.. وانتظرك
كي أقرأُ اللهفة فيك
يا لغرابتنا ونحن
نحافظ على المسافات بيننا
نتسمّرُ قبل أوان اللقاء
فلا موعدٌ يولد
أنا وأنت
جداول لا تلتقي
طلاسم عشق
دُفنت مفاتيحها في أعماق البحار

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى