قَــرَارٌ

، بقلم فوزية الشطي

يَا قَرارِي، خُذْ قَرَارَكْ
صُنْ تُخُومِي مِنْ عِثَارِكْ
مِنْ جُمُوحِي صُغْ شِعَارَكْ
وَاكْوِ جُرْحَكْ، وَامْحُ عَارَكْ
يَا قَرَارِي، خُذْ بِثَارِكْ
شُدَّ أَزْرِي، فُكَّ أَسْرِي
فِيكَ عِتْقِي
وَاحْتِضَارِي فِي كُسَارِكْ
مِنْ كُلُومِي صُغْ دِثَارَكْ
لُفَّ كَوْنِي، تَاهَ مِنِّي
تَاهَ لَيْلِي عَنْ نَهَارِي
يَا قَرَارِي، لِدْ نَهَارَكْ
قُدَّ شَـمْسًا مِنْ شُـمُوعٍ
قُدَّ بَحْرا مِن دُموعٍ
اِبْنِ مَهْدًا فِي قِفَارِكْ
اُرْسُمِ الْأُسَّ لِدَارِي
وَاجْعَلِ الْـحُلْمَ جِدَارَكْ
كُنْ حَبِيبِي، كُنْ جِوَارِي
يَا قَرَارِي،
كُنْ صَهِيلاً فِي قِفَارِي.