ذات شتاء

، بقلم هناء القاضي

كان شتاءً جميلا ووديعا
وقليلا من الدفء كان يكفي
لتبقى جذوة الأيام متّقدة
ذاك شتاءٌ
تشاركنا فيه لحظاتنا وحكاياتنا
كبرنا على عجل
وكلٌ طارد أحلامه
لم أسألهم إن تذّكروا ذلك الشتاء
لكني أفتقده كلما تصفّحت صورنا وأشياءنا ألتي
تغفوا في الدرج الخشبي