الثلاثاء ٤ تموز (يوليو) ٢٠١٧
بقلم هناء القاضي

ذات شتاء

كان شتاءً جميلا ووديعا
وقليلا من الدفء كان يكفي
لتبقى جذوة الأيام متّقدة
ذاك شتاءٌ
تشاركنا فيه لحظاتنا وحكاياتنا
كبرنا على عجل
وكلٌ طارد أحلامه
لم أسألهم إن تذّكروا ذلك الشتاء
لكني أفتقده كلما تصفّحت صورنا وأشياءنا ألتي
تغفوا في الدرج الخشبي

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى