الخميس ٢٨ أيلول (سبتمبر) ٢٠١٧
بقلم هناء القاضي

من ذاكرة الشام

القط السمين مسترخيا
يعترش دكة أسفل الحارة
غير آبه ٍ بنقر خطواتنا على السلم الحجري
بينما تعلن السماء
مولد مساء ٍ لازوردي
للشام عطرٌ تحتفظ به ذاكرتي
الياسمين الغافي
على الجدران والأزقة المتعانقة بالألفة
الأماسي الضاحكة قرب بردى
والحور تأنس لأحاديثنا
قبيل غناء المآذن نعود
حاملين أحلاما لأوطان
عرفت يوما الفرح

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى