حين تدقُ ساعةُ وجعك

، بقلم فاتن رمضان

حين تدقُ ساعةُ وجعك، أغمض عينك، خذ نفساً من عمقِ الأعماقِ، وأمر نبضك أن يهدأ، ثم أسلم أجنحتك للريحِ، واستسلم للطيرانِ بعيداً عنك

ﻻ تتذكر رائحةَ العطرِ وﻻ طعم الليمون البارد أو نغمة صوت حبيبك

حين تدقُ ساعةُ وجعك، أبحث داخل حافظة الأحلام الخاصة بك ثم اختر حلم قزحياً وتشبث به، وأقذف كل هزائم قلبك في حاوية النسيان وابدأ وكأنك أنت، ﻻ تتبرأ منك، وﻻ تتمسك بك

حين تدقُ ساعةُ وجعك أصمت.. وأغلق أبوابك ونوافذ ألمك، ﻻ تستجدي أحداً أو شيئاً، ﻻ تنتظر القادم خلف سحائب حزنك، أنزع سكينك بيديك، لملم جرحك، ثم أنهض


فاتن رمضان

كاتبة مصرية

من نفس المؤلف