الدورة التاسعة لمهرجان الفدان العربي للمسرح

يتضمن برنامج الدورة التاسعة لمهرجان الفدان العربي للمسرح المنعقد بمدينة تطوان في الفترة ما بين 24 و 29 أبريل 2018 برمجة غنية و متنوعة تعكس القيمة الفنية والثقافية للمهرجان وتطوره دورة بعد أخرى حتى ترسخ كأحد أهم التظاهرات المسرحية بالمملكة المغربية ذات البعد العربي.

و يكرم المهرجان خلال دورته التاسعة كلا من الفنانة المغربية القديرة سعاد النجار والفنان المغربي القدير عمر عزوزي اللذين يمثلان جيلا مسرحيا بأكمله عاش المغاربة على إيقاع عروضه المسرحية والسينمائية والتلفزية منذ سنوات، إضافة إلى الناقد والباحث الجامعي المغربي خالد أمين رئيس المركز المغربي لدراسات الفرجة .

كما تحتفي الدورة الحالية للمهرجان بجمهورية السودان الشقيقة كضيفة شرف للتظاهرة .

على مستوى الفرجة المسرحية يشمل برنامج الدورة عروضا مسرحية مغربية تألقت على خشبات عدد من المسارح داخل أرض الوطن و خارجه كمسرحية " سعدات سعيد" لفرقة أرلكان و مسرحية "لادريسة غلط" لفرقة مسرح الشمس و مسرحية "شري دماغك" لفرقة فيستي للمسرح والعرض المسرحي للأطفال " البئر" لفرقة مزار للدراما و الفنون إضافة إلى عرض لفرقة كريشندو للمسرح من الجمهورية المصرية "عيد ميلاد مغيونيت" وعرضا لفرقة إلفة للمسرح من جمهورية السودان الشقيق ضيف شرف الدورة تحت عنوان "الجدار والباب المغلقة"، وفي إطار انفتاحه على مختلف فنون العرض المسرحي يقدم المهرجان عرضا مسرحيا من فنون مسرح الشارع "جاي جاي" لفرقة كتراسيس للمسرح.

و إضافة إلى العروض المسرحية تقدم الدورة التاسعة لمهرجان الفدان العربي للمسرح طبقا متنوعا من العروض و الندوات و اللقاءات الثقافية و الأكاديمية و ورشات تأطيرية طيلة أيام التظاهرة .

مهرجان الفدان العربي للمسرح ينظم هذه السنة بدعم من وزارة الثقافة و الاتصال قطاع الثقافة و المسرح الوطني محمد الخامس و عمالة تطوان و مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة تحت شعار "يلاه بينا للمسرح".

و كانت إدارة المهرجان قد عقدت يوم الخميس 19 أبريل ندوة صحفية تم خلالها تقديم برنامج الدورة التاسعة للتظاهرة و شكلت مناسبة للإطلاع على واقع الفعل المسرحي بمدينة تطوان و أهم التحديات التي تعرفها الممارسة المسرحية خاصة على مستوى عدم انخراط الكثير من المؤسسات العمومية و الخاصة في الحركية الثقافية بمدينة الحمامة البيضاء.