صناعة السفن والمعدات البحرية في الصين

تدخل الصين حالياً مرحلة من الريادة والابتكارات الصناعية الجديدة وعلى نطاقٍ واسع، فهي تتجه نحو حقبةٍ جديدة من تطوير البلاد لتكون واحدة من الأعظم في مجال بناء السفن والمعدات الهندسية البحرية على مستوى العالم.

في هذا الكتاب يتحدث تشاويا هوي عن القدرة التنافسية للصين في مجال صناعة السفن البحرية ولا سيما ناقلات النفط وغيرها من سفن الأبحاث العلمية، وزوارق اختراق الأمواج، وعبّارات القطارات، وسفن الاستطلاع البحرية، وسفن الصيد البحرية. ويستعرض في الكتاب وبالأرقام مراحل الإنتاج والتوزيع في السوق العالمية بدءاً من السفن الصغيرة والبسيطة، وصولاً إلى السفن الكبيرة والمتطورة ويذكر أهم الشركات الرائدة في هذا المجال من خلال تقديم معلومات مكتوبة ومصورة. ويُمكننا أخذ شركة CSIC كمثال في ميدان تصميم السفن وتطويرها.

تمتلك هذه الشركة 28 مؤسسة أبحاث، وسبعة مراكز تكنولوجية راقية على مستوى الدولة، وعدداً من المراكز التكنولوجية على مستوى وزاري، وثمانية مختبرات أساسية في مجالات علوم الدفاع القومي والتكنولوجيا، وتمتلك كذلك ما يزيد عن 150 مختبراً كبيراً، كما توظف ما يزيد عن 40.000 تقني. تقوم كل هذه المؤسّسات بدعم ابتكارات الشركة التكنولوجية.
إن صناعة السفن في الصين سوف تتمكن من المشاركة في التعاون الدولي، وفي التنافس في مجالاتٍ واسعة، وعلى مستوى أعلى، كما أنها سوف تتمكن على الدوام من تعزيز مستويات انفتاحها بفضل التطوير المتوازن والمستمر لشركاتها القادرة على استيعاب التكنولوجيا الحديثة وتجديدها.

تأليف: تشاويا هوي

الفئة: الصين/صناعة

المقاس: 18.5 × 25.5 سنتم

عدد الصفحات: 120

الناشر: الدار العربية للعلوم ناشرون

ردمك: 978-614-01-2483-7