تونس والعراق بمهرجان ألوان لمسرح الشارع ببن جرير صوفي موستا

تحتفي فعاليات الدورة الثالثة لمهرجان ألوان لمسرح الشارع، التي تستضيفها مدينة بن جرير من 4 إلى 7 أكتوبر المقبل، بكل من المسرح العراقي والتونسي كضيفا شرف هذه الدورة.

واختارت إدارة مهرجان الدورة التي تحمل اسم الفنان المقتدر عبد الرحيم المنياري تحت شعار "المسرح فضاء لربط جسور التواصل" كل من العراق وتونس لما تمثله تجربتهما من قيمة إبداعية وفرجوية راقية في على المستوى العربي والمغاربي، ولتألق الفرقتين في العديد من المهرجانات العربية والدولية.

وبالمناسبة سيتم افتتاح الدورة التي يديرها الممثل والفنان عبد الكبير الركاكنة بعرض مسرحية" داموس" لفرقة القطار للمسرح، على ان تليها في اليوم الثاني مسرحية"بلا حدود" لفرقة هوار من العراق.

وبالمناسبة أيضا سيتم تقديم التجربة المغربية من خلال عرض مسرحية "البابوان" لفرقة مسرح الحال من سلا، و"سبعة رجال" لفرقة لاكوميدي من بن سليمان، و"كوالا بنادم" لفرقة مسرح النون و الفنون بالفقيه بن صالح.

وتندرج كل عروض الدورة التي تقام بدعم من وزارة الثقافة والاتصال بساحة الراضي، في اطار تقريب الفرجة للجمهور، وتعزيز روح التعاون والتواصل بين الفرق المغربية والعربية، لجعل المسرح صلة وصل بين المبدعين، ورابطا للمحبة والفرجة، وفضاء لتبادل الخبرات والتجارب، وخلق مزيد من الإشعاع.

يشار الى ان هذه الدورة ستعرف أنشطة متنوعة من أبرزها فقرة"جلسية مع فنان"، تستضيف ضيوف المهرجان كالركاكنة والمنياري وحسن فلان وغيرهم، وورشات، ومائدة مستديرة مفتوحة تناقش المسرح وقضاياه ورهاناته المستقبلية بمشاركة نقاد ومسرحيين وأكاديميين، فضلا عن خرجات سياحية وزيارات لفضاءات اجتماعية.