وفاة الكاتب الصحفي إبراهيم سعدة

، بقلم إبراهيم خليل إبراهيم

توفى مساء الأربعاء 12 ديسمبر 2018 الكاتب الصحفي وأستاذي إبراهيم سعدة بعد صراع مع المرض ومن المقرر خروج جثمانه من مؤسسة أخبار اليوم صباح الخميس 13 ديسمبر على أن تتم صلاة الجنازة ظهرا في مسجد عمر مكرم .
يذكر أن الكاتب الصحفي إبراهيم على سعدة من مواليد 3 نوفمبر عام 1937 في محافظة بورسعيد وتلقى تعليمه بها وشارك فى تأسيس مجلة المدرسة الثانوية وقبل حصوله على الشهادة الثانوية عمل مراسلًا لعدد من الصحف والمجلات وسافر إلى سويسرا ودرس الاقتصاد السياسى هناك وعاش قرابة 12 عامًا فى أوروبا وفى سويسرا سعى للعمل مراسلًا صحفيًا لأى صحيفة مصرية وجمع فى فترة من فترات حياته رئاسته لتحرير جريديتن صحيفة الأخبار القومية ورئاسة تحرير مايو وآخر عمود هو العمود الصحفى الذى كان يكتبه آخر صفحة بصحيفة أخبار اليوم ويعد من أهم المقالات الصحفية وكانت من الأكثر متابعة.
تقلد الكاتب الصحفي إبراهيم سعدة المناصب الصحفية تلو الأخرى إلى أن أصدر الرئيس محمد أنور السادات قرار تعيينه رئيسًا لتحرير أخبار اليوم ويعد إبراهيم سعدة أصغر رئيس تحرير للجريدة وغاب اسمه عن الصحافة بعد أن اعتزلها وبعد ثورة يناير إلى سويسرا واستقر هناك لفترة طويلة وتعرض لصراع طويل من المرض وعاد إلى مصر واستكمل رحلة علاجه إلى أن توفاه الله.

من نفس المؤلف