الأحد ٣١ آذار (مارس) ٢٠١٩
بقلم سلوى أبو مدين

حروف على الثلج

خطواتي تعزف على أوجاع

المحرومين في آخر الليل

والوجوه المصقولة

الشوارع الباردة

الأشجار العارية

والأمطار القانية

الفراشات الشاحبة

هذه المدينة تستيقظ

لتحتضن المطر

الأبواب المشرعة ،

الوهم الهادر

الحنان الباكي

كافية لأمضي

بمتاهاتٍ

الوجه الذي يقرؤني

أكثر من نفسي

الخيبات التي نالت مني

المساء المخذول فوق صدري

الليل سقط من جراب الوقت

ثمة ريح تمشي بتؤدةٍ

الذاكرة الرافلة بالوجوه

الغائبة

تقتنص من حلمي

أمضي .. أحتسي

المسافات الدامعة .

المطر .. القمر الباهت

الفصول العابرة .

معطف الكلمات

تحت قمصان

الأسى .


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى