فى أول اجتماع للتحالف الفائز بالمحمول الثالث فى مصر..

جمال السادات رئيسا لشركة اتصالات مصر

، بقلم أشرف شهاب

المهندس جمال محمد أنور السادات

عقد مجلس إدارة شركة "اتصالات مصر" أول اجتماعاته يوم الأربعاء 11 أكتوبر/ تشرين الأول 2006 وذلك بمقر الشركة المؤقت بالجيزة بجمهورية مصر العربية، حضر الاجتماع كل من

المهندس/ محمد حسن عمران – رئيس مجلس إدارة مؤسسة الإمارات للاتصالات

المهندس/ جمال أنور السادات

وعن مؤسسة الإمارات للاتصالات

معالى الدكتور/ عمر محمد بن سليمان - عضو مجلس إدارة مؤسسة الإمارات للاتصالات.

السيد/ سعيد مبارك الهاجرى- عضو مجلس إدارة مؤسسة الإمارات للاتصالات.

السيد/ جمال سيف الجروان- مدير عام وحدة الإستثمار الدولية- مؤسسة الإمارات للاتصالات.

المهندس/ صالح عبد الله العبدولى- الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب لشركة إتصالات مصر.

وعن الهيئة القومية للبريد شارك كل من

المهندس/ علاء الدين محمد فهمى - رئيس مجلس الإدارة.

المهندس/ أحمد محمد وجيه قدرى – نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة

وعن البنك الأهلى المصرى:

السيد/ حسين عبد العزيز حسين –رئيس مجلس إدارة البنك الأهلى المصرى.

هذا وقد اتفق المجلس على تشكيل هيئته على النحو التالى:



رئيس مجلس الإدارة:

المهندس/ جمال أنور السادات

نائب رئيس مجلس الإدارة:

المهندس/ علاء الدين محمد فهمى

الرئيس التنفيذى والعضو المنتدب:

المهندس / صالح العبدولى

وبعضوية كل من:

المهندس/ محمد حسن عمران.

المهندس/ علاء الدين محمد فهمى.

السيد/ حسين عبد العزيز حسين.

معالى الدكتور/ عمر محمد بن سليمان.

السيد/ سعيد مبارك الهاجرى.

السيد/ جمال سيف الجروان

المهندس/ أحمد محمد وجيه قدرى.

أعضاء مجلس الإدارة

وقد أشاد المجلس بالجهود الدؤوبة لفريق العمل بالمشروع منذ بدئه، والتى توجت في يوليو 2006 بالحصول على ترخيص الشبكة الثُالثة للتليفون المحمول فى جمهورية مصر العربية وفي أكتوبر 2006 بتكوين شركة اتصالات مصر.

كما نظر المجلس فى جدول الأعمال المطروح من الإدارة التنفيذية بالشركة ووافق على اقتراحاتها المقدمة للمجلس متضمنة الموافقة المبدئية على الميزانية المرصودة للعام المالى الأول للشركة والموافقة على الترتيبات الخاصة ببدء الخدمة من موردى الشبكة ومكوناتها ومواصفتها.

هذا وتجدر الإشارة أن المجلس اجمع على أهمية تقديم الخدمة فى أو قبل الموعد المحدد بالترخيص، على أن تكون جودة الخدمة وفق أفضل المستويات العالمية متخطية جودة الخدمة المتاحة حاليا.

وأثنى المجلس على جهود الجهاز القومي لتنظيم الإتصالات (NTRA) في تطوير وتحديث قطاع الاتصالات في مصر كما أثنى على التعاون الطيب القائم مع الشركة المصرية للاتصالات والمشغلين الحاليين من أجل تفعيل اتفاقيات ونظم الترابط والتجوال فيما بينهم، بما يعود بالفائدة على عموم المستهلكين.

و قد ختم المجلس أعماله بالإشادة بجهود الدولة فى تشجيع الإستثمار العربى فى جمهورية مصر العربية وما لمسته الشركة من جهود حثيثة من الدولة لإنجاح هذة الشراكة المتميزة بين دولتى مصر والإمارات العربية المتحدة الشقيقتين.

وكان الكونسورتيوم المؤلف من مؤسسة الإمارات للإتصالات – "إتصالات"، بالإمارات العربية المتحدة، والبريد المصري، والبنك الأهلي المصري، والبنك التجاري الدولي (مصر) قد فاز فى 4 يوليه الماضى بالمزايدة العلنية على رخصة إقامة وتشغيل وإدارة شبكة المحمول الثالثة بجمهورية مصر العربية بتكنولوجيا الجيلين الثاني والثالث وفي أكتوبر 2006 تأسست شركة اتصالات مصر من أعضاء الكونسورتيوم برأس مال مرخص 12 مليار جنيه مصري.


أشرف شهاب


نائب رئيس تحرير ديوان العرب ومراسلها في القاهرة_ متخصص فى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات

من نفس المؤلف