احتفالية (ديوان العرب) في ضيافة (أدب ونقد) الرصاصة الأخيرة صمود غزة

الصفحة الأساسية > ديوان الدراسات المحكمة > الألفاظ الداخلة في المثنى للتغليب

الألفاظ الداخلة في المثنى للتغليب

٢٥ تشرين الأول (أكتوبر) ٢٠٠٦بقلم فرهاد ديو سالار

الموجز

المثنى ظاهرة لغوية وجدت في اللغة العربية كأخواتها السامية و تدلّ على الاثنين . و الشرط في المثنى أن يكون صالحا للتجريد من الزيادة و عطف مفرده عليه .أصل التثنية العطف و لكن عدل عن هذا الأصل للاختصار فلا يجوز الرجوع إلى أصل مرفوض ممنوع إلا في الضرورة.

هناك ألفاظ موضوعة لاثنين نحو شفْع ،كلا و كلتا لكنها ليست مثنى بل نسمّيها الألفاظ الملحقة بالمثنى لأنّ شرط التثنية فيها غير موجودة .وهناك أيضا ألفاظ وضعت للمثنى من باب التغليب ؛لأنّها لا يصح العطف على مفردها و هي كثيرة و هذا هو ما بحثنا عنه ونذكرها في هذه المقالة ؛ يعني ألفاظ التي أخرجت على خلاف مقتضى الظاهر المسمّى بالتغليب و هو ترجيح أحد الشيئين على الآخر في إطلاق لفظه عليه أو إطلاق لفظ أحد الصاحبين على الآخر ترجيحا له عليه .
الكلمات الرئيسية: اللغة السامية - التثنية - التغليب - الملحق بالمثنى.

المقدمة

المثنى ظاهرة لغوية وجدت في اللغات السامية و غيرها. يقال: ثنّى الشيء أي ردّ بعضه على بعض فتثنّى و انثنى أي ارتدّ و انعطف بعضه على بعض (المنجد في اللغة). و يكون المعنى عبارة عن جزأين أعيد أو ردّ كلّ جزء إلى آخر و من ذلك أيضا جاء ( الثنيان) بضمّ الثاء الرجل الذي يلي السيّد. و يقال: ثنّاه تثنية أي جعله اثنين، ثنّى الشيء: عطَفه و بابه رَمَى (مختار الصّحاح).

في النحو العربي يرفع المثنى بالألف و ينصب و يجرّ بالياء و يفتح آخر المفرد. و يرى الزجاجي أنّ الألف و الياء دليل الإعراب و ليست بإعراب و لا حروف الإعراب (الإيضاح، ص 130). و يرى الثعلب أنّ الألف بدل من ضمّتين (المرجع السابق ص 1٤1). و الخلاف بين النحويين في هذا طويل جدّا (راجع الإنصاف لابن الأنباري و الكتاب لسيبويه). أما النون فألحقوها للدلالة على تمام اللفظ؛ لأنّها كالتنوين الذي يتمّ به الواحد و هي عوض من الحركة و التنوين الذين يستحقّهما الاسم في الأصل. و هناك آراء كثيرة عن النحاة في هذا الموضوع (يمكن الرجوع إلى الهمع ج1-3٦1 فما بعدها ) أما حركة النون فالشائع فيها الكسر، و إنِما حركت لالتقاء الساكنين و تحذف هذه النون بالإضافة.

ليست التثنية تختصّ باللغة العربية فقط؛ بل إنّها في بعض اللغات الساميّة موجودة أيضا و تدلّ كما في العربية على الاثنين. مثلا في العبرية و علامتها " ايم" في جميع الأحوال مثل " رَجْلَيمْ ".و علامته في السبئية (ن) (آن) مثل: ثن نمرن و تعني اثنان نمران. و في اللحيانية ai (اي) في حالة الجرّ و الإضافة و (اين) و (و) في حالة الرفع، و تلحق هذه العلامات آخر الاسم مثل: قهري و معناها القاهرين. و في الآراميّةEN ، و في الآكدّية AN في الرفع و IN أو EN في النصب و الجرّ (راجع مقالة بين الحركات و الحروف في الإعراب، د. أحمد علم الدين الجندي، مجلّة مجمع اللغة العربية).

أما الشرط في المثنى فيكون صالحا للتجريد من الزيادة المذكورة و عطف مفرده عليه، مثلا: الرجلان فإنّه يصلح للتجريد فيقال: الرجل و للعطف فيقال: الرجل و الرجل (مبادئ العربية،ج٤ ص. 81). و لذلك لا نعتبر ألفاظا مثل " اثنان" و "القمران" مثنى لعدم التجريد في الأول و عدم العطف على مثله في الثاني لأنّه للشمس و القمرو نعتبرهما من الألفاظ الملحقة بالمثنى (نفس المرجع). و القمران يعطف عليه مغايره لا مثله و هذا ما هو يعرف بالتغليب (ص 1٤، الهمع). و هناك ألفاظ موضوعة لاثنين نحو " شفْع" يعني الزوج (و هو يعرب بالحركات). "كلا" و " كلتا" لفظهما مفرد و معناهما مثنى و لذلك يجوز إفراد الضمير العائد إليهما على اعتبار اللفظ، كما يجوز تثنيته على اعتبار المعنى و يقال لهما شبه المثنى و هو كلّ ما يصدق عليه حدّ المثنى (نفس المرجع).

و من العرب من يجعل المثنى و الملحق به بالألف مطلقا: رفعا، نصبا و جرّا و هم بنو الحارث بن كعب و بنو العنبر و بطون من ربيعة و بكر بن وائل و زبيد و خثعم و ....(نفس المرجع ص 0٤).
لا يجوز تثنية الأسماء الواقعة على ما لا ثاني له في الوجود كشمس و قمر و الثريا إذا قصدت الحقيقة. ولكن هل يشترط في اتفاق المعنى ؟ هناك ثلاثة أقوال:

أ‌- نعم و عليه أكثر المتأخرين فمنعوا تثنية المشترك و المجاز.

ب‌- لا و صححه ابن مالك تبعا لأبي بكر بن الأنباري.

ج‌- ابن عصفور يجوز كلاهما (الهمع ص. 3٤).

و أصل التثنية العطف و إنّما عدل عنه للاختصار فلا يجوز إليه الرجوع إلى أصل مرفوض ممنوع إلّا في الضرورة.
و هذا موضوع في علم المعاني خلافا على مطابقة الكلام لمقتضى الحال و يعدل عمّا يقتضيه الظاهر إلى خلافه ممّا تقتضيه الحال في بعض مقامات الكلام. و هذا النوع من التثنية إخراج الكلام على خلاف مقتضى الظاهر المسمّى بالتغليب؛ و هو ترجيح أحد الشيئين على الآخرفي إطلاق لفظه عليه، أو إطلاق لفظ أحد الصاحبين على الآخر ترجيحا له عليه (جواهر البلاغة، أحمد الهاشمي ص. 2٤2).

و هنا نذكر بعض هذه الألفاظ الّتي حصلت عليها في المعاجم، النصوص و الأشعار؛ منها:

الأبْتَران: العبد و العير. سُمّيا بذلك لانقطاع الخير عنهم.
الأبْرَدان: طرفا النهارو هما الغداة و العشي.
ابنا سمير: الليل والنهار.
الأبهران: الوريد و الشريان. العرقان اللذان يخرجان من القلب
ومنهما تتشعب الشرائين كلها.
الأبْيَضان: اللبن و الماء. اللبن و الشحم. الخبز و الماء. الشباب و الشيبة.
الأثْرَمان: الليل و النهار. الدهر و الموت. الموت و الحياة.
الأجَدّان: الليل و النهار.
الأجَرّان: الإنس و الجنّ. جاء بجيش الأجرّين.
الأجْوَفان: البطن والفرج.
الأحْمَران: الذهب و الزعفران. اللحم و الخمر. الخبز و اللحم.
الأخْبثَان: البول و الغائط. السهر و الضجر. لا يصلّي أحدكم و هو يدافع الأخبيثين.
الأخْضَران: الشجر و العشب. هو يحرق الأخضرين.
الأذانان: الأذان و الإقامة.
الأرْطَبان: الضُراط و السُعال.
الأرْوَنان: الحرّ و البرد. الفرح و الحزن.
الأزْهَران: الشمس و القمر.
الأسْمَران: الماء و القمح. الماء و الملح. الماء و الريح.

الأسْوَدان: التمر و الماء. الحيّة و العقرب. الماء و اللبن. هم من أهل الأسودين لا من أهل الأحمرين.

الأصْرَمان: الغراب و الذئب. لإنصرامهما عن الناس يقال: تركتُه بوحش الأصرمين.
أي بمفازة ليس فيها إلّا الذئب و الغراب. الليل و النهار. لأن كلّ واحد منهما ينقطع عن صاحبهما

الأصْغَران: القلب و اللسان. المرء بأصغريه قلبه و لسانه.

الأصْفَران: الزعفران و الذهب. و قيل: الورس و الزعفران.

الأصْمَعان: القلب الذكي و الرأي العازم.

الأطْيَبان: الأكل و النكاح. في المثل ذهب منه الأطيبان. يضرب لمن قد أسنّ. قال الميداني: لذة النكاح و الطعام و قيل: النوم و النكاح، طيب النكاح و طيب النكهة. و عن أبي هريرة قال النبي (ص): الأطيبان الثمر و اللبن. و في الحديث كان يأكل الخبز بالرطب و يقول هما الأطيبان.

الأعْذَبان: الخمر و اللّعاب.

الأعْمَيان: السيل و الحريق. لأنهما عند حدوثهما لا يُبقيان موضعا و لا يتجنّبان شيئا كالأعمى الذي لا يدري أين يسلك. أعوذ بالله من الأعميين.

الأقْهَبان: الجاموس و الفيل.
الأمَرّان: الفقر و الهرم. الهرم و المرض. لقي أوذاق منه الأمرّين أي الشرّ و الأمر العظيم.
الأنْضَران: الذهب و الفضة.
الأنْهران: عوّاء و سماك. منزلان من منازل القمر.
الأهْيَفان: الخصب و حُسن الحال. الطعام و الشراب.
الأيْبَسان: عظما الوظيفين من اليد و الرجل.
البَحْران: الشعر و النثر. مجمع البحرين كتاب للشيخ اليازجي.
البَرْدان: الغداة و العشيّ.
البَشَران: أبو البشر آدم (ع) ابن البشر مسيح (ع). أنؤمن ببشرين مثلنا. ج أبشار.
البَصْرتان: البصرة و الكوفة.
البُيّعَان: البائع و المشتري.

تشرينان: اسم لشهرين بين ايلول و كانون الأوّل من السنة الشمسية. الأوّل هو الشهر العاشر و أيامه 31 يوما و يقال له أيضا اكتبر و الثاني هو الحادي عشر و أيامه30 و يقاله نوفمبر.

الثقلان: الإنس و الجنّ. كتاب الله و عترة الرسول. فانظروا كيف تخلفوني في الثقلين.

الجُحْران: جُحر السباع و الزحّافات.

الجَديدان: الليل و النهار.

الجَليّان: الإظهار و الكشف.

جماديان: الشهران الخامس و السادس من الشهور القمريّة سمّيت بجمود الماء فيها. تقع جمادى الأولى بين ربيع الآخر و جمادى الآخرة و عدد أيامها 30 يوما و جمادى الآخرة تقع بين جمادى الأولى و رجب عدد أيامها 29 يوما.

الجناحان: ميمنة الجيش و ميسرته. ضممْتُ جناحيهم على القلب ضمّة أي أهلكتُهم جميعا.

الحَبلان: الليل و النهار.
الحَبيبان: الحبيب و الحبيبة.
الحَجَران: الفضّة و الذهب.
الحَدثان: الليل و النهار.
الحَرَسان: الليل و النهار.
الحَرْفان اللّهويّان: حرف القاف و الكاف.
الحَرَمان: مكة و المدينة.
الحَسَنان: الحسن و الحسين عليهما السلام.
الحُسْنيان: الظفر و الشهادة. قل: هل تربّصون بنا إلّا إحدى الحسنيين.
الحلْبتان: الغداة و العشيّة. يحلب فيهما.
الحَمْدان: سباء و فاطر. عن الإمام الصادق (ع):
من قرأ الحمدين جميعا - سباء و فاطر- في ليلة لم يزل ليلته في حفظ الله تعالى
فإن قرأهما في نهاره لم يصبه في نهاره مكروها و أعطي من خير الدنيا
والآخرة ما لم يخطر على قلبه.
الخَابِلان: الليل و النهار.
الخَافِقان: المشرق و المغرب لأن الليل و النهار يخفقان فيهما.
الخَفْقتان: بداية الليل و نهايته.
خَفيّا المرأة: صوتها و وطأتها على الأرض.
الخِلْفتان: القصير و الطويل. الأبيض و الأسود.
الخليلان: ابراهيم و محمّد (ص) إن الله اتّخذني خليلا كما اتّخذ ابراهيم خليلا.
الدأْلان: ابن آوى و الذئب.
الدّاران: الدنيا و الآخرة.
آلدّائبان: الليل و النهار.
الرّافِدان: دجلة و الفرات.
الرَّجَبان: رجب و شعبان.
الرّدْفان: الليل و النهار.
الرّفيقان: النبي الكريم و أبوبكر.
جزى الله ربّ الناس خيرَ جزائه
رفيقين قالا خيمتي أمّ معبد (قالا: نزلا وقت القيلولة)
الزّهراوان: آل عمران و البقرة.
السِّبْطان: الحسن و الحسين عليهما السلام.
السَّعدان: الزهرة و المشتري.
السِّماكان: نجمان نيّران أحدهما في الشمال و يعرف بالرامح
والثاني في الجنوب و يعرف بالأعزل.
السيّارتان السفلييتان: عطارد و الزهرة. هما أقرب إلى الشمس من الأرض.
الشّريفان: شريف رضي و مرتضي.
شطْرا البيت: صدره و عجزه.
شِعريان: كوكبان؛ العَبور و الغُمَيْصاء. تزعم العرب أنّهما أختا سهيل.
الشَّفّان: الريح و برودة الصباح.
الشَّفاءان: العسل و القرآن. عن النبي (ص): عليكم بالشفاءين العسل شفاء
من كل داء و القرآن شفاء لما في الصدور.
الشّهادتان: أشهد أن لا إله إلّا ألله و أشهد أن محمّدا رسول الله.
الشّيْخان: أبوبكر و عمر رضي الله عنهما.
الصّحيحان: صحيح مسلم و صحيح بخاري.
الَصَّرعان: الليل و النهار .
صَرْعا النهار: غدوة و عشيّة .أتاه صرعي النهار .
الصِّرْفان: الليل و النهار.
الصَّرَفان: النحاس و الرصاص. .
الصَّريمان: أوّل الليل و آخره .
الصَفَران: شهران من السنة العربيّة. عرف أحدهما في الإسلام بمحرم
و بقي الآخر يعرف بصفر.
صَلاتا العشيّ: هما الظهر و العصر.
الصّناعتان:الكتابة و الشعر كتاب الصناعتين لأبي هلال عسكري.
الضَّعيفان: المرأة و العبد. اتّقوا الله في الضعيفين (حديث).
الطَرَفان: الأب و الابن. طرفا الرجل إذا مات و لم يخلّفهما فقد مات عن ذهاب طرفيه.
الكريم الطرفين: الأب و الأم.
الطّريدان: الليل و النهار.
العَجْماوان: صلاة الظهر و صلاة العصر. من أجل إخفاء القراءات فيهما.
العِراقان: الكوفة و البصرة.
العِرْسان: الذكر و الأنثى. هو عرسها و هي عرسه و هما عرسان.
العِشاءان: المغرب و العشاء. المغرب و العتمة.
العصْران: الغداة و العشيّ. الليل و النهار.
العمران: أبوبكر و عمر. و قال قتادة: عمر بن الخطّاب و عمربن عبد العزيز.
عمر بن الخطّاب و عمر بن أبي ربيعة.
الفَتّانان: الدرهم و الدينار. الذهب و الفضّة. منكر و نكير.
الفَتْنان: الحلاوة و المرارة. العمر فتنان أي نوعان حلوٌ و مرٌّ.
الفَتَيان: الليل و النهار. لا أفعله ما اختلف الفتيان أي ما تعاقب الليل و النهار.
الفُراتان: نهرا دجلة و الفرات في العراق.
القبلتان: القدس و مكّة. صلّى إلى القبلتين المقتدي بهما (الصنوبري في مدح علي (ع)).
القرّتان: الغداة و العشاء.
القريتان: مكّة و طائف. في قوله تعالى: على رجل من قريتين عظيم.
القَريْنتان: الإنفال و التوبة.

القيْسان: قيس بن الملوّح مجنون ليلى و قيس بن ذريح صاحب لبنى بنت الحباب قد استحوذت الصبابة على أفكارهما و استفرغت دواعي الحبّ معاني أشعارهما فكلهما مشغول بهواهما لا يتعدّاه إلى سواه.

كانونان: كانون الأوّل و الثاني. شهران بين تشرين الثاني و شباط. قيل هو سرياني اسم لفصل الشتاء و قيل هو عربي مأخوذ من معنى الثقل لشدة برده و صعوبة الحركة فيه.

الكَرّتان: الغداة و العشي.
الكَريمان: الحجّ و الجهاد.
الكَونان: الدنيا و الآخرة. عالم البقاء و الفناء. العالم الباقي و العالم الفاني.
المُتنبّيان: أبوطيّب المتنبّي و ابن هانيء الأندلسي.
المجنّبتان: من الجيش ميمنته و ميسرته.
المُحِلّتان:القِدْر و الطاحونة.
المُرّتان: الشرّ و الأمر العظيم. لقي منه مُرّتين.
المِرّتان: الصفراء و السوداء لمرارتهما.
المَسجدان: مسجد مكّة و المدينة.
المَشْبوبتان: الزهرة و المشتري. لشبوبهما و حسنهما.
المَشرقان: مشرقا الصيف و الشتاء. المشرق و المغرب. يا ليت بيني و بينه بُعد المشرقين.
المِصْران: الكوفة و البصرة.
المُعْوَذّتان: سورة الفلق و الناس.
المِقَصّان: المقصّ و المقراض.
المَلَدان: اهتزاز الغصن و نعومته.
المَلَوان: الليل و النهار. وجد يتكرّر على كرّ الجديدين و يستغرق ساعات المَلَوَين.
المُهرُقان: البحر و ساحل البحر.
النحْسان: زحل والمرّيخ.
النّسران: كوكبان النسر الطائر و النسر الواقع.
النُُسْكان: الحجّ و العمرة. الإحرام هو نية أحد النسكين أو نيتهما معا.
النّصْلان: النصل (حديدة الرمح) و الزجّ (نصل السهم. الحديده الّتي في أسفل الرمح).
الوالدان: الأب و الأم.
الهَرّاران: نجمان هما النسر الواقع و قلب العقرب.

المراجع و المصادر

  1. ابن الأنباري، الإنصاف في مسائل الخلاف، دار الفكر.
  2. ابن عقيل، شرح ابن عقيل، شرح و تقديم د. اميل بديع يعقوب، دار الكتب العلميّة، بيروت-لبنان
  3. د. أحمد علم الدين الجندي، مقالة بين الحركات و الحروف في الإعراب، مجلة مجمع اللغة العربية، الجزء السابع و الخمسون، صفر ٦0٤1ه. ق.
  4. رشيد الشرتوني، مبادئ العربية، الجزء الرابع، دار العلم، قم.
  5. الزجاجي، الإيضاح، تحقيق مازن المبارك، بيروت 1979 م.
  6. سيبويه، الكتاب ، تحقيق و شرح عبد السلام محمد هارون، مكتبة الخانجي، القاهرة، 1988 م.
  7. السيوطي، همع الهوامع شرح جمع الجوامع، منشورات الرضي- زاهدي، قم، 05٤1ه.
  8. لويس معلوف، المنجد في اللغة، دار العلم، قم، 1382 ه. ش.
  9. محمد بن أبي بكر رازي ، مختار الصحاح، مكتبة لبنان ناشرون.

الرد على هذا المقال

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

نلفت انتباه زوارنا الكرام الى اننا لن ننشر:
- أى مداخلات تتهجم على اشخاص لا دخل لهم بموضوع المقال وتستخدم ألفاظاً غير لائقة.
- أي مداخلة غير مكتوبة باللغة العربية الفصحى.

من أنت؟
مشاركتك
  • لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.