مقطع من : تجربة

، بقلم منى ظاهر

هي امرأة يترشرش من عتماتها ألق الشّعر كانهمار رذاذ ناعم يتناهب خدّ الورد، ترفّ من تلك المرأة الرّشراشة الفراشات فراشة فراشة وضوءًا ولونًا.

إغواء جنّي:
(1)
أدْخُلُني- إوزّةً بيضاءَ- يومَ ميلادي،
أُطَوِّقُ وردَ الخميلَةِ مِنْ عمري
ثمّ.. أتسلّلُ فيكَ
أَلِجُ
أغوصُ حتّى النّخاعِ
وأُهدينيها.
. . .
في تراتيلِ اللّيلِ
تنبَجِسُ في فؤادِكَ
نوارسُ مِنْ سِجّيلْ.
تحلّ رباطها الإلهة "أرامتوس" ،
بمزيد من المكائدِ المطرِبة.
* * *
(2)
على السّفْحِ الآخَرِ للتّلِّ
تنغَمِسُ عينايَ- أنا الطّيرُ-
في تقاسيمِ ال
كنارْ،
أُمرّغُ ملامحي بالوهْجِ ال
ملتاعِ مِنَ العينينْ.
.. تتعلّقُ نظراتي بِمرآةِ نَفْسِكْ،
تنزَحُ إلى اللّجَيْنِ أوِ المرْمَرْ
فيحترِقُ خدّايَ
والصّوتُ يتهدّج..
. . .


منى ظاهر

شاعرة وكاتبة فلسطينية-السيرة الذاتية

من نفس المؤلف