الأربعاء ٣ آذار (مارس) ٢٠٠٤
بقلم ممدوح الشيخ

نقوش على قبور الشهداء ـ القسم الثاني

بـــــــــــــــيــــــــــــــروت وقصائد أخرى

1

السيف في عينيك

فاختاري ذبيحا

أغريت أولنا

فخان نبيه

واخترت آخرنا

.. .. .. مـــسيحا

**

2

بيروت

سيدة

تعطر مفردات قصيدتي

وتنام

فوق دفاتر الذكرى

إذا ملت عيون الثاكلات

من البكاء

**

3

بيروت نامت

والقصيدة كالمقاتل

لا تنام

نزعت من التاريخ

أطراف الضفائر

والبكاء

ولذة الذكرى

وتمتمة الشهيدة

وتبســمـــت لـــلمـوت

حين اختارها

وتعطرت

من أجل

معركة جديدة

**

4
بيروت .. ..

يا أجمل الأحلام

في صحو

وفي نوم

ويا شرف القبيلة

يا جرحنا الدامي

وطفلتنا الجميلة

أحرقت أطفال المخيم كلهم

من أجل من ؟

وسرقت

خارطة البلاد

وشارة اللقيا

وأغنية الوطن

وتركتنا

جزرا مشتتة

وأحرقت السفن

**

5

" قنينتي ربي " كذا غنى

ملوك قبيلتي

كي تصبح الدنيا

عروشا

.. .. .. أو مخادع

من أي مجزرة خرجنا

والدماء تلوث الأقوال

والأفعال

والصمت المخادع ؟

**

لـــــــــــســــــــــــــــنــــــــــــاء

"

لعروس الجنوب اللبناني سناء محيدلي "

مـفـتـتـح

أيقاتل الشهداء

عن أحلامنا

وعن الفتات

يقاتل الشعراء

فـــ " سناء "

قرآنية الدم والهوى

وأنا وشعري

عشقنا الأهواء

**

الـقــصـيـدة

مُــدي يديكِــ

ومزقي

أستاري

رُدي إلــــيَّ

وضاء الثوار

ردي

إلى عينيَّ

صدق بريقها

وإلى جبينيَ

عِــــــــزة الأحرار

يا أول التاريخ

أنتِ بدايتي

وبداية الإثمار

في أشجاري

فتلــمَّــــســـي

كالنور

كل ملامحي

وتكلمي بالهمس

كالأزهارِ

كي نعلن المكـــنـــون

طيَّ خواطرٍ

لم تحوِ غير الحب

والأشعار

كي نعلن الإبحار

ضد عيونهم

ضد الذين يحاصرون

نهاري

**

يا طفلتي

لا شيء في قاموسنا

غير البكاء المر

والأشلاء

لا نور في مشكاتنا

لا دمع في أحداقنا

لا طعم للأشياء

هذي هزائمنا

تلال مرارة

ضاقت بها أرضي

وأفق سمائي

غابت نوارسنا

وذاب غناؤنا

ومشت على الرايات

ألف حذاءِ

سقطت شعوب

فاحتمى حكامنا

بالتاج

والكرباج

والشعراء

غنت حناجرنا

نشيد مديحهم

وبكت محاجرنا

على الشهداء

**

إني أفتش عنكــِ

في حلمي

وعن آتِ يطهرني

بلفح النارِ

عمن يعيد الحلم غضا

بعدما صارت بلادي

كالرصيف العاري

فالسجن يا سمراء

في أعماقنا

وسكوتنا

هو أول الأسوار

فتمردي

حتى تعودي طفلة

وتقدمي

يا أول الإعصارِ

مدي يديكـــِ

وحطمي أصنامهم

واستخرجيني

من ظلام محاري

فدم القصائد

لم يزل متوهجا

والبندقية

لم تزل

قيثاري

**

للقمر الفلسطيني

وتشتاق يافا إليكــــ

ولا ترتضي غير عينيك

بدرا

**

تقدم

ولا تخش

من يحملون البنادق

من يحشدون المشانق

جيشا لغزوك

وغـــــــــــــرِّد

على أول الغصن

تصبح في آخر الغصن

سنبلة للجياع

وخذنا

إلى أول الأرض

أو آخر الأرض

يا أول الزمن الحلو

خذنا

فإنا معكـــ

**

نــقوش على قبر شهيدة

"

لعروس الجنوب اللبناني سناء محيدلي "

مـفـتـتـح

تسائلني مقلتاكِ كثيرا

عن الخاتمة

فأهرب

من ملح أنهارنا

للغناء

أفتش في الحلق

عن بعض حرف

وفي الروح

عما يبدد

خوف الفناء

وأمسح بالأمنيات

عن القلب

بعض العناء

تُــــرى يستطيع المقيد

أن يرسل الحلم والطرف

نحو الســـمــاء ؟

وهل أستطيع استعادة ما فرَّ مني

من الحب

والأصدقاء ؟

وهل أتذكر غيركِ

في لحظات التمني

وفي سنوات البكاء ؟

**

الـقــصـيـدة

1 نقش أول

أحبكــِ

كالمفرداتِ الجميلة

كالشوق

كالأمنيات البتول

أحبكــِ

وضاءة كالشباب

وباكية

كتلال الجليل

وصامتة

مثل ليل المخيم

كالطفل
في لحظات الذهول

وترنيمة

في زمان اغترابي

وسنبلة

تعشق المستحيل

وقصة حب

خجول

ترف

على مقلتين

بلون الحقول

**

2 نقش ثانٍ

رأيتكـــِ

في عرسكــِ

الدموي
وقلتُ من القلب

" ما أجملكـــ"

وشُفت بعينيك

وجه الشهيد

وعزم العنيد

وطُـــهر الملك

وأدركت

أن الزمان استدار

وأن الذي كان لــي

صار لك

**

3 نقش ثالث

بنيتُ من الرمل

كل المدائن

وصُــغت من الصمت

قلب النشيد

وعشت أبارزهم بالكلام

فغاصت خناجرهم

للوريد

وحارتهِـــم بيد الله

كنا نحاربهم

بخضوع العبيد

4 نقش رابع

سأبكي

كما بكت " المريمية "

فمن ذا يعيد إليَ

المسيح ؟

ومن أين ينبت في الكف سيف ؟

وكيف أحب

بقلب كسيح ؟

**

نقش أخير

أحب
ولا أزرع الشوك

بين الأصابع

ولا أزرع الدمع

في الأغنيات

ولكن إذا حاصرتني الزوابع

ألوذ بوجهك

من كل آت

بـــــــــــــــيــــــــــــــروت وقصائد أخرى

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى