احتفالية (ديوان العرب) في ضيافة (أدب ونقد) الرصاصة الأخيرة مجازر الاحتلال الصهيوني في غزة ٢٠١٤

الصفحة الأساسية > ديوان الثقافة والفن > خمس كاتبات عربيات في كتاب باللغة الإيطالية

خمس كاتبات عربيات في كتاب باللغة الإيطالية

حكايات الهواء، التراب، الماء و النار

٢٩ أيار (مايو) ٢٠٠٧بقلم أسماء غريب

حكايات الهواء، الأرض، الماء و النار هو الكتاب الذي صدر عن دار النشر الإيطالية روبّتّينو و الذي سهرت على إخراجه للوجود كل من الكاتبتين الإيطاليتن إيليونورا كيافيتا و سيلفانا فيرناندس بتعاون مع الكاتبة المغربية أسماء غريب، هذا الكتاب هو عبارة عن أنطلوجيا أدبية ثمثل عددا كبيرا من الأسماء العالمية في مجال الأدب و بالذات في فن القصة و يجمع المؤلف بين دفتيه خمسا و عشرين نصا قصصيا مترجما عن لغات عديدة كاللغة التركية، الفرنسية، الإنجليزية،الألمانية و الإيطالية أما اللغة العربية فحظيت بالنصيب الأوفر من الترجمة و التمثيل، إذ قامت الكاتبة و المترجمة المغربية أسماء غريب بترجمة خمس قصص عربية تمثل كلا من مصر من خلال قصة "طفلة النيل" للكاتبة المصرية سوسن بشير و العراق من خلال قصة "نهر الحب" للكاتبة و الشاعرة العراقية حنين عمر و المملكة العربية السعودية من خلال قصة "حفنة تراب" للكاتبة وجيهة الحويدر و سوريا عبر مشاركة الأديبة سوزان خواتمي من خلال قصتها "أقدام حافية" و أخيرا المغرب بواسطة مترجمة الأعمال العربية نفسها من خلال قصتها "حبيبة الماء المالح".

أهم ما يميز هذا الكتاب هو الحضور المتميز لأقلام عربية جادة أثبتث وعن جدارة مدى قدرتها على مد جسور من السلام و الحوار في زمن لا يتحدث فيه إلا عن صراع الحضارات معلنات " للآخر" أنه بإمكاننا أن نعزف أنشودة مختلفة عما تعود العالم سماعها في كل يوم و أن نتسامى فيها عن كل لغة منحطة لا تجيد إلا أسلوب التعنيف و التحريض.

قصص هذا الكتاب استلهمت مادتها من العناصر الأربعة المكونة للكون و قد عبرت عنها الكاتبات كل بأسلوبها و طريقتها الخاصة فالإيطاليات مثلا ملن بشكل أكثر من غيرهن إلى عنصر النار أما العربيات فملن أكثر إلى عنصر الماء و ظهر في كتاباتهن جميعا ذاك الرفض بشكل أو بآخر لهضم حقوق المرأة سواء كانت طفلة، أمّا أو زوجة.

الهواء، التراب ، الماء و النار كلها عناصر لم تتمكن أن تصبح هي البطلة الأولى للكتاب برمته لأن البطل الحقيقي فيها كان هو فكر نساء أردن عبر الكتابة أن يعبرن عن رغبة مشتركة في الوصول إلى انسجام و سلام حقيقين ليس فقط تجاه ما يحيط بنا من واقع مليء بالمتناقضات و لكن تجاه أنفسهن و ذواتهن بالأساس أي لسلام عميق عبر بحث داخلي مستمر و قادر على أن يصبح واقعا لحياة أفضل و أكثر كرامة.

الرد على هذا المقال

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

نلفت انتباه زوارنا الكرام الى اننا لن ننشر:
- أى مداخلات تتهجم على اشخاص لا دخل لهم بموضوع المقال وتستخدم ألفاظاً غير لائقة.
- أي مداخلة غير مكتوبة باللغة العربية الفصحى.

من أنت؟
مشاركتك
  • لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.