السبت ٢٣ شباط (فبراير) ٢٠٠٨
بقلم أحمد مروات

إنشاء مركز ثقافي تركي فلسطيني في الناصرة

تم بمبادرة من أرشيف الناصرة الفلسطيني وبعض رجال الخارجية التركية في القدس الإتفاق على إنشاء مركز ثقافي تركي في مدينة الناصرة، وهو الأول من نوعه الذي يضم ملتقى ثقافيا تركيا فلسطينيا ومركزا للأبحاث والدراسات التاريخية.

سيتم من خلال هذا المركز فتح أبواب الدراسة في الجامعات التركية وتعليم اللغة والانخراط في الفعاليات الثقافية بين الشعبين التركي والفلسطيني. وقد تم الإجتماع في مدينة القدس الأسبوع الماضي بحضور البروفيسور سيف الله قورقماز مفوض من قبل وزارة الخارجية التركية والباحث أحمد مروات مدير ومؤسس أرشيف الناصرة الفلسطيني، وناقش الطرفان سبل وآليات التعاون المستقبلية لبناء مركز حديث ومثمر في الناصرة.

سيعقد قريباً مؤتمراً صحفيا على نطاق واسع في مدينة الناصرة وسيستقطب هذا اللقاء شخصيات حكومية وأكاديمية تركية هامة وشخصيات عربية من البلاد وخارجها لمناقشة المشروع وإخراجه الى حيز التنفيذ الفعلي خاصة أن العلاقات الثقافية بين تركيا والناصرة خاصة هي شبه معدومة منذ خروج الإمبراطورية العثمانية من فلسطين عام 1917


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى