الأحد ١ كانون الثاني (يناير) ٢٠٠٦
بقلم حسناء طالبي

يحبها...

ويلاه اراها وهي تسرقه مني
وقد اخفيته في جفن عـيني
سل الهوى عن حـب وقـعته
والقدر ابى به ان يجمـعني
امكاني هو ام مكانها فـؤاد
حلمت ان يعيش في حضـني
اتمنى الرذى حين يجالسـها
ونظراتها له نبال تقـتلنــي
اراها تغرق في بحـر عيـونه
وانا الى البرامواجه تقدفني
آه شربت المر حثى الثـمالة
وما للصبر من باب يسـعني
هاقد انسحبت من ممـلكتي
عله! ا تستطيع ان تعوضــني
وحزمت حقائبي لارحل ارضه
بعيدا عن حب كـم عذبني
هذا الجوى لها سوف اهديه
واصل ان القدر يرحـمنـي
ويحي وقد نال مني الأسـى
ارفع بيض الآعلام لحزنــي
ضحية انا والأسى قاتلــها
اموت ليعيش غيري بفنـي

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى