الأحد ١٩ آذار (مارس) ٢٠٠٦
بقلم عبد الوهاب موسى

تبّت يداك

منى التحية والسـلامُ الدائمُ

والشوقُ عطـرٌ بالأخـوة مُفعـمُ.

(حـواءُ) أمٌ للخلائق ِبعـلُها

أصـلٌ وحيـدٌ فـى الشريعةِ (آدمُ)

الأرض ملك للخـلائقِ كلـِّها

ومليكُ ديـنِ العالمين(المنعـمُ)

إن الخـلاف عـلى البسيطةِ مُهلكٌ

ويثيرُ نارا ذا الغـباءُ الجاثـمُ.

المصطفون مـن (العليم) رموزُنا

فلم الإساءة ُفـى رسوم ٍتؤلـمُ؟.

مهما الديانة ُبالقلوبِ تعددت

فالاحـترامُ إلى الرمـوزِ مُقـدّمُ.

النـورُ طهـرٌ والرسومُ نجاسـة ٌ

والنـورُ بحرٌ للنجاسة يُفحـمُ!.

إنجيلُ (عيـسى) والصحائفُ قبلـُه

فيها البشارة:ُ أن (أحـمـد) قادمُ.

أرنو (المسيح الحىًّ) يشجبُ فعلة ً

شنعاءً فـيـها الإزدراءُ مهاجـمُ!.

ويقولُ هـذا (محمدٌ) خيرُ الورى

وإمامُنا وهو النبىُّ الخاتـمُ.

هـو أولٌ وبه توسـل (آ دمُ)

عـند الرضا وهـو العصـىُّ النادمُ.

إن كنت قـد أحيـيت ميْـتـا مـرّة ً

فبه ستحيا بالنفوسِ عـز ائـمُ.

عـقـدٌ تضـمُ الياسمين خيوطُهُ

تـاجُ بكفٍ للسماءِ مُنمنـمُ!.

حـرزٌ حفيظ ٌ للقلوب يلـُفـُها

حِصنٌ يقيـها ا لسيئات فتسلـمُ!.

والصفـحُ - عندى فى الشريعة منهجٌ-

عن ضربِ خدٍ للمسيئ يُجـرِّم.ُ

ومنازلٌ للصفح عند (محمدٍ)

-عن قاتليه بيوم ِفتح ٍ- أعظـمُ!.

وبـه اليهودُ استفتحوا بحروبهم

والنصُ فى قرآ ن (طه) مُحكـمُ!.

قـد خـرَّ (موسى) من تجلٍّ مُصعقا

(ياسينُ) يأنس ُ(بالجليل) يُكلـمُ!.

ليس الحبيبُ (المصطفى) مُتشددا

فاليسرُ فـى فـقهِ (الشفيع) نسائـمُ!.

لـم يسند الإرهـابَ طيـلةِ عمرِهِ

إلا إذا بدأ العـدوُ الغاشـمُ!.

أدبُ الحـوار بدينه بلغ العـلا

تاجٌ له -لينُ الكلام- مُصمـمُ!.

تـرك الفظاظة والتشددَ جانبا

قـل ما تشاء بلا ضـرارٍ ينجـمُ.

لـو جـاء (نوبـلُ) فى حياة إمامنا

سيكون أولَ تابـع ٍوسيسلـمُ!.

وسـيتـقى ربَ السماءِ بعـلمهِ

وعـن اختراع (الدينـامـيت) سيُحجـمُ!.

هـو أعظم ُالعظماءِ حين نعـدُّهم

ويحـلُ كل َالمشكلاتِ مُعـلـمُ!.

قـول ٌشـهيـرٌ فى حـوا ر ٍعاقـل ٍ

مـن أهل ِغـرب ٍزاذ فيه الـلـومُ!.

لو جـاء (نوبـلُ) بل وألفٌ مثـله

نظروا إليه جميعُهـم وتحاكمـوا!.

ولسوف يحصدُ -عن جدارة ِفائز ٍ-

كلَّ الجـوائز ِ- إن أراد -وسلموا!.

الـويلُ ثم الـويلُ فـى يوم اللقا

حـول المسيئ ِمن السعيرِ سيُضرمُ!.

إن الرسومَ مسيئة لـى قبله

إن النبىَّ لدى السماءِ مـُكـرمُ!.

بيتُ القصيد أنا الذى قـد صُغـتـُهُ

والصوغ ُعند الصائغيـن معا لـمُ.

بلدٌ عفينٌ (والرسومُ عفانة)

قـد قالها من قبل ذلك (وليـمُ)!.

قـل لـلذى رسم الرسومَ تعـنـُّتا

تبّت يداك فأنت وغـدٌ مُجـرمُ.

وليم: وليم شكسبير فى رائعته (هاملت) قال: إن الدانمارك بلد عفن.


أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

شاعر مصرى

من نفس المؤلف
فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى