الخميس ٤ حزيران (يونيو) ٢٠١٥
بقلم دعاء ياسر سويلم

غريب الدّار يا أمي

غريبُ الدّار يا أمي
وقد أُنْسى ولا أَنْسى
وفي قلبي لها شــوقٌ
لها أدنو بِمـا أقـــوى
خفيفُ الظّلِ في حبي
طويلُ القامةِ الأولى
فكيفَ الموتُ يشتــــاقُ
لِمجنونٍ ولم يحيــى
ولي في القدس أحلامٌ
وأطيافٌ مِنَ الذكـرى
أرى الأيــــــامَ جبّـــــــــارة
عسى الرحمن يحميها
وأحصيهــــا بتعــــــــدادٍ
فـــــــلا نخشـى لياليهـــا
ولا نخضع لأحــزانٍ
ولا ننســى امــــانينـــــــــــــا

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى