الثلاثاء ٢٣ حزيران (يونيو) ٢٠١٥
بقلم ماري جورج فرح خورية

أمواج الذاكرة

تموجُ الذاكرة.
فَيَفوحُ مِنّها عِطْرُ الياسَمين
لِتَمْلئ الدُنيّا بِنورِ الأًوفيّاءِ والصالحينْ
تَرْسُمُ صورةً لَجنَةِ عَدَنْ
وإيمان المُرْسَلينْ...
تَموجُ الذاكرة.
فَتَنْقَشعْ الغيّومُ مِنْ سَمَاءِ المؤْمنين
وتُنيرُ الطَريقَ أَمّامَ الذّاهبين إلى جَنَةِ الروحِ
جَنَّةِ عَدَنْ.
تموجُ الذاكرة.
فَيذهبُ الظُّلمُ عن قُلوبِ الظّالمِين
وتُنيرُ الدَرْبَ في أُفِقِ الساكنينْ
الساكنين في جوهرة الإيمان.
في جوهر الأمكنة...
تَموجُ الذاكرة.
فَتَبْعَثُ السَّلامَ في قلوبِ الظَّامئين
إلى الرَّاحةِ والأمان...
يَشْتاقونَ إلى النسيان...
في الرياح المسافرة
تموجُ الذاكرة
في قَلْبِ الحائِرِ الحزينْ
في جَوهَرْ الأَمكنة
في قَفصِ السّجين
تموجُ الذاكرة.
بينَ أَفيّاءِ الأَشجارِ الحائِرة
تموجُ الذاكرة.

أي رسالة أو تعليق؟

مراقبة استباقية

هذا المنتدى مراقب استباقياً: لن تظهر مشاركتك إلا بعد التصديق عليها من قبل أحد المدراء.

من أنت؟
مشاركتك

لإنشاء فقرات يكفي ترك سطور فارغة.

فيسبوك منبر حر للثقافة والفكر والأدب
تويتر منبر حر للثقافة والفكر والأدب
الأعلى